الكشف والعلاجات والاستشارات الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث (الجوال):00905397600411
إعـــــــلان
تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X

إستجابة دعاء

مملكة القصص الواقعية

 
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

    بِسْمِ اللهِ الحَقِّ*قَـاهِـرِ البَاطـِلِ*نَاصِـرِ المُؤْمِنِينَ*مُحَمَّدٌ رَسوُلُ الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ الصَّادِقُ الوَعْدُ الأمِينُ*

    وصلت قضيه إلى محكمة جنايات بيروت أن شخصا كان يمشي بالسوق فشتم رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمعه رجل فسحب سكينا وضرب بها الرجل فأرداه قتيلا*

    المتهم بالقفص وقال القاضي للمتهم : لماذا قتلت الرجل ؟
    المتهم : ياسيدي سمعته يشتم رسول الله وأنني أعشق رسول الله وفقدت أعصابي ولا أعرف كيف
    تصرفت هكذا ..
    القاضي بعد المداوله:
    حكمتك المحكمه بالأشغال 15سنه لارتكابك جناية القتل قصدا
    ولإسقاط الحق الشخصي تخفيض العقوبه الى النصف
    وللأسباب المخففه التقديريه التي تراها المحكمة الاكتفاء بمدة توقيفك ...
    انتهى القرار ..
    وقال القاضي: ياشرطي فك قيد المحكوم وأطلق سراحه ، ونزل القاضي من منصة المحكمه واقترب من المحكوم وسأله:
    يا ابني : بأي يد قتلت من شتم حبيبنا رسول الله ؟
    المحكوم بيدي اليمنى ..
    القاضي : يا ابني مد يدك فمد المحكوم يده
    فقبلها القاضي وهو يبكي ..
    وكتبت عدلية بيروت آنذاك إلى وزير العدل أن رئيس المحكمه يقبل يد القاتل فصدر قرارا يقضي بنقل القاضي إلى المدينه المنوره وتحقق حلم القاضي المنقول
    واستجاب الله دعوته التي كان يدعوا بها
    (اللهم اجعل آخر أيامي أن أجاور نبيك في مدينته ) ..
    هل تعلمون من هو القاضي !؟!؟ انه القاضي الشيخ يوسف النبهاني رحمه الله*
    والواقعه حصلت عام 1910 في مدينة بيروت.


    انقر على الصورة لتكبيرها الاسم:	165975243_3649761925132529_9019715128836597245_n.jpg الحجم:	13.3 كيلوبايت الهوية:	583326
    اللهُمَّ أكـْفـِني شَرَّ مَنَ يُؤْذِيِنِي
    مواضيع ذات صلة

    #2
    الشيخ سمير عبد الحي
    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله كما لا نهاية لكمالك وكما يليق بكماله

    بوركت شيخنا الكريم علي هذه المعلومة الرائعة

    ​​​​​​نسأل الله تعالى أن يمن علينا برؤية الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم في اليقظة وفي المنام
    تعليق

      #3
      اللهم صل وسلم على نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله اللهم حبيبنا فيه وحببه فينا
      تعليق

        #4
        ومن يقول ان رسول الله يرصى لهذا الفعل القتل!!؟ ومن بقول ان الشاتم كان بحالة عصبية او مريض نفسي وبعد فترة سيتوب لله ويسنغفره ويرضى عنه النبي
        ولماذا لم يشتكي علبه عند القاضي بدل فتله

        القتل عظيم ولايتم بدون قضاء عادل والا اصبحت فوضى

        تعليق

          #5
          أحسنت اخي عالم البرزخ وانما هذا الفعل من القاتل والقاضي يشوه الدين الاسلامي

          وهل هم أفضل من حلم رسول الله وحلم أهل بيته حينما شتمو وقابلو أعدائهم بالحلم

          والقصص كثيره
          قال الخوارزميّ: قال رجل من أهل الشّام قدمت المدينة بعد صفّين فرأيت رجلاً حضرنا فسألت عنه فقيل الحسن بن عليّ فحسدت عليّاً أن يكون له ابن مثله فقلت له أنت ابن أبي طالب؟!

          قال: أنا ابنه.

          فقلت له: بك وبأبيك فشتمته وشتمت أباه وهو لا يردّ شيئاً.

          فلمّا فرغت أقبل عليَّ، قال: أظنّك غريباً ولعلّ لك حاجة فلو استعنت بنا لأعنّاك، ولو سألتنا لأعطيناك، ولو استرشدتنا أرشدناك، ولو استحملتنا حملناك.

          قال الشّامي: فوليّت عنه وما على الأرض أحد أحبّ إليَّ منه فما فكّرت بعد ذلك فيما صنع وفيما صنعت إلاّ تصاغرت إليَّ نفسي
          وَكم من حاجةٍ كانت كحُلمٍ
          أتاحَ الله أسبابًا فكانت
          تعليق

            #6
            السلام عليكم
            أنا ما وضعتُ هذه القصة إلا من بعد ما قرأتُ في السيرة أنَّ اليهودي:
            كعب بن الأشرف، شاعر من بني النظير ذكر في السيرة بأنه أمر بقتله لسبه.
            ويجب علينا أولا أن نقرأ الحكم الشرعي من فقهاء الأمَّة بسب النبي صلى الله عليه وسلم قبل أن نحكم براينا.
            اللهُمَّ أكـْفـِني شَرَّ مَنَ يُؤْذِيِنِي
            تعليق
            يتصفح هذا الموضوع الآن
            تقليص

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            يعمل...
            X