الكشف والعلاجات والاستشارات الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث (الجوال):00905397600411
إعـــــــلان
تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X

سؤال عن الكلمات التي تاب الله بها علي آدم عليه السلام

أسئلة وطلبات الأعضاء الخاصة والعامة

 
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

    السلام عليكم مشايخنا الكرام

    أورد القرآن الكريم قصة بداية الخلق، وغواية الشيطان لأبينا آدم عليه السلام ونزوله من الجنة إلي الأرض ، يقول المولي عز وجل بسم الله الرحمن الرحيم {فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطَانُ قَالَ يَا آدَمُ هَلْ أَدُلُّكَ عَلَى شَجَرَةِ الْخُلْدِ وَمُلْكٍ لَا يَبْلَى (120) فَأَكَلَا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ وَعَصَى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَى (121) ثُمَّ اجْتَبَاهُ رَبُّهُ فَتَابَ عَلَيْهِ وَهَدَى (122)} سورة طه.

    كما ذكر الله تعالى قصة توبة آدم وحواء عليهما السلام بقوله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم (قَالَا رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ) سورة الأعراف 23.

    وقال أيضاً سبحانه وتعالى بسم الله الرحمن الرحيم ( فَتَلَقَّى آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ) البقرة:37


    السؤال
    إختلف العلماء في الكلمات التي تاب الله بها علي آدم عليه السلام

    فمنهم من قال أنها هذه الكلمات التي ذُكرت في هذه الآية بسم الله الرحمن الرحيم (قَالَا رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ) سورة الأعراف 23

    لكن البعض تحدث أن آدم عليه السلام تكلم بالسريانية وقال هذه الكلمات (بخطا صيطا عجا عليون هانيط سمعا شعيتا).

    أرجو التكرم وتوضيح تصاريف هذه الكلمات

    جزاكم الله خير الجزاء وبارك الله فيكم
    مواضيع ذات صلة

    #2
    أخرج الديلمي في مسند الفردوس كما في (الدر المنثور) بإسناده عن الامام امير المؤمنين علي (عليه السلام) قال: سألت النبي (صلى الله عليه وآله)عن قول الله: (( فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ )) (البقرة:37)؟, فقال: (إن الله أهبط آدم بالهند وحواء بجدة ـ إلى أن قال ـ حتى بعث الله إليه جبريل وقال: يا آدم ألم أخلقك بيدي؟ ألم أنفخ فيك من روحي؟ ألم أسجد لك ملائكتي؟ ألم أزوجك حواء أمتي؟ قال: بلى، قال: فما هذا البكاء؟ قال: وما يمنعني من البكاء وقد أخرجت من جوار الرحمن؟ قال: فعليك بهؤلاء الكلمات فإن الله قابل توبتك وغافر ذنبك قل: اللهم إني أسألك بحق محمد وآل محمد سبحانك لا إله إلا أنت عملت سوء وظلمت نفسي فأغفر لي إنك أنت الغفور الرحيم، فهؤلاء الكلمات التي تلقى آدم..
    وذكر الخبر كذلك المتقي الهندي في (كنز العمال ج2/358).
    الكافي للشيخ الكليني ج 8 ص 304 قال:
    علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن إبراهيم صاحب الشعير، عن كثير بن كلثمة، عن أحدهما (عليهما السلام) في قول الله عز وجل: (( فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَبِّهِ كَلِمَاتٍ )) (البقرة:37) قال: لا إله إلا أنت سبحانك اللهم وبحمدك عملت سوءا وظلمت نفسي فاغفر لي وأنت خير الغافرين، لا إله إلا أنت سبحانك اللهم وبحمدك عملت سواء وظلمت نفسي فاغفر لي وارحمني وأنت أرحم الراحمين، لا إله إلا أنت سبحانك اللهم وبحمدك عملت سوءا وظلمت نفسي فتب علي إنك أنت التواب الرحيم وفي رواية أخرى في قوله عز وجل: (( فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَبِّهِ كَلِمَاتٍ )) قال: سأله بحق محمد وعلي والحسن والحسين وفاطمة (صلى الله عليهم)

    وفي معاني الأخبار للشيخ الصدوق ص 125قال:
    حدثنا محمد بن موسى بن المتوكل رحمه الله قال: حدثني محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن العباس بن معروف، عن بكر بن محمد، قال: حدثني أبو سعيد المدائني يرفعه في قول الله عز وجل: (( فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَبِّهِ كَلِمَاتٍ )) قال: سأله بحق محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام .

    وفي مستدرك الوسائل للطبرسي ج 5ص 238 قال:
    فرات بن إبراهيم الكوفي في تفسيره: عن محمد بن القاسم بن عبيد، عن الحسن بن جعفر، عن الحسين بن سوار، عن محمد بن عبد الله، عن شجاع بن الوليد أبي بدر السكوني، عن الأعمش، عن أبي صالح، عن ابن عباس، قال: (قال رسول الله صلى الله عليه وآله: لما نزلت الخطيئة بآدم، واخرج من الجنة، اتاه جبرئيل فقال: يا ادم ادع ربك، فقال: يا حبيبي جبرئيل، بما ادعو؟ قال: قل رب أسألك بحق الخمسة الذين تخرجهم من صلبي آخر الزمان، الا تبت علي ورحمتني، فقال له آدم عليه السلام: يا جبرئيل، سمهم لي، قال: قل: اللهم بحق محمد نبيك، وبحق علي وصي نبيك، وبحق فاطمة بنت نبيك، وبحق الحسن والحسين سبطي نبيك، الا تبت علي فارحمني، فدعا بهن آدم، فتاب الله عليه، وذلك قول الله: (( فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيهِ )) وما من عبد مكروب، يخلص النية، ويدعو بهن، الا استحباب الله له) .

    وفي مناقب الإمام أمير المؤمنين ( عليه السلام ) لمحمد بن سليمان الكوفي ج 1ص 547 قال:
    حدثنا محمد بن علي قال: حدثنا أحمد بن سليمان قال: حدثنا أبو سهل الواسطي قال: حدثنا وكيع عن الأعمش عن أبي صالح: عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: لما نزلت الخطيئة بآدم وأخرج من جوار رب العالمين أتاه جبرئيل فقال: يا آدم ادع ربك . قال: يا حبيبي جبرئيل وبما أدعوه؟ قال: قل يا رب أسألك بحق الخمسة الذين تخرجهم من صلبي آخر الزمان إلا تبت علي ورحمتني . فقال: حبيبي جبرئيل سمهم لي . قال: محمد النبي وعلي الوصي وفاطمة بنت النبي والحسن والحسين سبطي النبي . فدعا بهم آدم فتاب الله عليه وذلك قوله: (( فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيهِ )) وما من عبد يدعو بها إلا استجاب الله له .
    تعليق

      #3
      عالم البرزخ
      شكرا أخي علي الاضافة ، بارك الله فيك
      تعليق

        #4
        الشيخ همتار شمهورش
        في إنتظار الإفادة من مشايخنا الكرام عن صحة وتصاريف الأسماء التي ذكرتها في الموضوع.
        ​​​​​​​جزاكم الله خير الجزاء وبارك الله فيكم
        تعليق
        يتصفح هذا الموضوع الآن
        تقليص

        الأعضاء المتواجدون الآن 3. الأعضاء 0 والزوار 3.

        يعمل...
        X