الكشف والعلاجات والاستشارات الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث (الجوال):00905397600411
إعـــــــلان
تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X

صلاة جمادى الآخر

مملكة الاسلامية العامة

 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    حسب مانعرف نحن الان قريبين من نهاية شهر جمادي الآخر وفي هذا الشهر هناك أعمال ومن جملة هذه الأعمال هي صلاة للحفظ ودفع البلاء
    فالذي يعرفها وصلاها ان شاء الله صلاة مقبولة ومن لم يعرفها ولم يصليها
    لا زال هناك متسع من الوقت لأداء هذه الصلاة العظيمة الشأن قبل إنتهاء شهر جمادى الآخرة

    وقد ذكرها المحدث الجليل الشيخ عباس القمي في كتابه مفاتيح الجنان
    تُصلى في أيّ وقت شاء من الشّهر ، ولها من الفضل والثواب ما لا يعلمه إلا الله تعالى .
    وتعد من أبرز وأشهر أعمال هذا الشهر
    وأن مَن يؤديها بإخلاص وصدق نية يُصان في نفسه وماله وأهله ووُلده ودينه ودنياه إلى مثلها في السّنة القادمة
    وإن مات في تلك السّنة مات على الشّهادة أي كان له ثواب الشّهداء
    وذكرها أيضاً السيد محمد الرضوي في التحفة الرضوية تحت عنوان (صلاة مجربة للحفظ من البلاء) فقال :
    أنها من المجربات لكفاية المهمات ودفع الشرور والبليات .


    وكانو قديمًا إذا دخل جمادى الآخرة يقومون بكتابة هذه الصلاة في قراطيس وتوزيعها على المؤمنين من اجل الثواب


    وأمّا كيفية هذه الصلاة فهي أن يصلّي أربع ركعات بسلامين
    1- في الركعة الأولى
    (الحمد) مرّة
    (آية الكرسي) مرّة
    (القدر) 25 مرّة

    2- في الركعة الثّانية
    (الحمد) مرّة
    (التّكاثُر) مرّة
    (الإخلاص) 25 مرّة

    3 - في الركعة الثّالثة
    (الحمد) مرّة
    (الكافرونَ) مرّة
    (الفَلق) 25 مرّة

    4- في الركعة الرّابعة
    (الحمد) مرّة
    (النَصرُ) مرّة
    (النّاس) 25 مرّة

    ويقول بعد السّلام من الركعة الرّابعة (70) مرّة
    (سُبْحانَ اللهِ ، وَالْحَمْدُ للهِ ، وَلا اِلهَ اِلاَّ اللهُ ، وَاللهُ اَكْبَرُ)

    و 70 مرّة (اَللّهُمَّ صَلّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد) .

    ثمّ يقول ثلاثاً (اَللّهُمَّ أغْفِرْ لِلْمُؤمِنينَ وَالمُؤمِنات)ِ .

    ثمّ يسجد ويقول في سجوده ثلاث مرّات
    (يا حَيُّ يا قَيُّومُ ، يا ذَا الْجَلالِ وَالإكْرام ، يا رَحْمنُ يا رَحيمُ ، يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ)

    ثمّ يسأل الله حاجته ، فإنها تقضى إن شاء الله تعالى

    المصدر:
    مفاتيح الجنان
    التحفة الرضوية
    اللهم متعنا بنعمتين نعمة الصحة ونعمة الدين

    #2
    الله يجزاك خير أختي نور الأحلام
    يارب تجعلها في ميزان حسناتك
    وَكم من حاجةٍ كانت كحُلمٍ
    أتاحَ الله أسبابًا فكانت
    تعليق

      #3
      جزاك الله خيرا اختي نور الاحلام على الفائدة العظيمة، و جعلها الله في ميزان حسناتك و كاتبها ان شاء الله
      اللهم فرج هم كل مهموم
      تعليق
      يتصفح هذا الموضوع الآن
      تقليص

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      يعمل...
      X