بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا





الكشف والعلاجات والاستشارات

الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث

الجوال

00905397600411

اضفنا على الماسنجر على البريد التالي

[email protected]

[email protected]



مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم
إنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيّ يَا أَيّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا

عدل رسول الله صلى الله عليه وسلم

قديم 04-01-2012, 01:29 AM
معلومات العضو
المشرف العام

إحصائية العضو






 

جمانة غير متواجد حالياً

 


المنتدى : مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم
203 عدل رسول الله صلى الله عليه وسلم



عدل رسول الله صلى الله عليه وسلم




عنعائشةَ رَضِيَ اللهُ عنهَا، ((أَنَّ قُرَيْشًا أَهَمَّهُمْ شَأَنُالمَخْزُومِيَّةِ الَّتِي سَرَقَتْ، فَقَالُوا: مَن يُكَلِّمُ فِيهَارَسُولَ اللهِ صَلى اللهُ عليهِ وسلمَ؟ فَقَالُوا: وَمَن يَجْتَرِئُعَلَيْهِ إِلاَّ أُسَامَةُ بْنُ زَيْدٍ، حِبُّ رَسُولِ اللهِ صَلى اللهُعليهِ وسلمَ؟ فَكَلَّمَهُ أُسَامَةُ، فقالَ: أَتَشْفَعُ فِي حَدٍّ مِنحُدُودِ اللهِ؟ ثُمَّ قَامَ، فَاخْتَطَبَ فقالَ: ((إِنَّمَا أَهْلَكَالَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ، أَنَّهُمْ كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمُالشَّرِيفُ تَرَكُوهُ، وَإِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الضَّعِيفُ أَقَامُواعَلَيْهِ الْحَدَّ وَأَيْمُ اللهِ، لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍسَرَقَتْ لَقَطَعْتُ يَدَهَا((


غريب المعانى
والمخزومية : هى المراة المخزومية نسبتا الى بنى مخزوم وبَنُومَخْزُومٍ أَحَدُ أَفْخَاذِ قُرَيْشٍ، وهُمْ مِن أَشْرَافِ تلكَالقَبِيلَةِ الشرِيفَةِ، فَيُسَمُّونَهُمْ رَيْحَانَةَ قُرَيْشٍ.

قَوْلُهُ: (حِبُّ رَسُولِ اللَّهِ). بِكَسْرِ الحاءِ، أيْ: مَحْبُوبُهُ.

قَوْلُهُ: (وَأَيْمُ اللَّهِ). بفتحِ الهمزةِ وكسرِهَا وَضَمِّ الميمِ، وهوَ مرفوعٌبالابتداءِ وخبرُهُ محذوفٌ تقديرُهُ قَسَمِي أوْ عَيْنِي.

مَسَائِلُ:
الأُولَى: تحريمُ الشفاعةِ في الحدودِ والإنكارُ على الشافعِ.

الثَّانية:: وُجُوبُ العدلِ والمساواةِ بينَ الناسِ؛ غَنِيِّهِم وفقيرِهِم، شَرِيفِهِموَوَضِيعِهِم؛ فإنَّ إِقَامَتَهَا على الفقراءِ دونَ الأغنياءِ سَبَبُالهلاكِ.

الثالثة: أنَّ إقامَةَ الحُدُودِ على الضُّعَفَاءِ وتَعْطِيلَها في حَقِّ الأقْوِياءِ سَبَبُ الهَلَاكِ والدَّمارِ، وشَقَاوَةِ الدارَيْن
الرابعة: القَسَمُ في الأُمُورِ الهامَّةِ، لِتَأْكِيدِها وتَأْيِيدِها.

الخامسة:جَوَازُ المُبالَغَةِ في الكَلَامِ، والتَّشْبِيهِ والتَّمْثِيلِ؛ لِتَوْضِيحِ الحَقِّ وتَبْيِينِهِ وتَأْكِيدِهِ.
السادسة: مَنْقَبَةٌ كُبْرَى لِأُسَامَةَ، إذْ لم يَرَوْا أَوْلَى مِنْهُللشَّفاعَةِ عِنْدَ النَّبِيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم, وقَدْ وَقَعَتالحادِثَةُ في فَتْحِ مَكَّةَ.



ان كان لنا فى رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوة فهيا بنا نتمسك بسننه ونترك مل تبتدع ايدينا
فلو طبقنا ما نأمر به لتسيدنا الامم كما تسيدوا

واعمل بالاية الكريم
}كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِتَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَبِاللَّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُالْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُون{آل عمران:110
منقووووول

الحقوق محفوظة







آخر تعديل جمانة يوم 04-01-2012 في 01:32 AM.
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اهداء الي كل اخواني واخواتي في المنتدي رقية رسول الله صلي الله عليه وسلم الدكتور أبو الحارث مملكة الرقية الشرعية 6 04-15-2016 10:43 PM
ورد الصلاة على سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم : غصوون مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 6 04-07-2016 08:56 PM
اهداء الي كل اخواني واخواتي رقية رسول الله صلي الله عليه وسلم : الدكتور أبو الحارث مملكة الرقية الشرعية 5 12-29-2015 09:14 PM
رجل أبكي رسول الله صلى الله عليه وسلم فنزل جبريل على عجل ابوحسام مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 4 08-30-2012 04:20 PM
الصلاة في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم وفضلها : شمهورش مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 0 09-29-2011 01:47 AM


مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:18 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.