• 15458
  • المشاركات
    7,912
كبار الأعضاء
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركة :1
استخارة بأسماء الانبياء

من كان متحيراً في أمر من الأمور ، فليطلب الخير من الله ، ويقرأ سورة الحمد
ثم " وعنده مفاتيح الغيب لا يعلمه إلا هو ويعلم مافي البر ومافي البحر
أكملوا الآية إلى
..في كتاب مبين " ثم ينوي ، ويغمض عينيه ، ويضع سبابة
يده اليمنى على
أحد المربعات ، ثم يراجع تفصيله ، فيجد طريقة الحل إن شاء الله .
إعملوها على شكل جدول بالترتيب المكتوب
آدم *شيث * ادريس *نوح *هود
صالح *إبراهيم *اسماعيل * لوط *اسحاق
يعقوب *يوسف *ايوب *موسى *هارون
شعيب *يوشع *الخضر *الياس *داوود
سليمان *لقمان *ذو القرنين *ذو الكفل *زكريا
يحي *عيسى *يونس *دانيال *محمد صلى الله عليه وآله
******************
1ـ آدم عليه السلام : طالع صاحب هذا الفأل عالاٍ جداً ، عزيز جداً في بداية حياته
، وعليه أن يلتفت لذلك ، ويشكر الله عليه لئلا يفقده ، فلديه عدوان كبيران ،
إن غفل عنهما ذهبا بكرامته . إذا هاجر وبدأ حياة جديدة فسيلقى فراقاً وغماً ،
لكنه سيرتفع عنه بلطف الله ، وعليه التوبة إلى الله والإنابة إليه والتوسل بأوليائه ،
وطلب العون منه تعالى ، هناك من يخونه في أمانته ، وولده يؤذيه ،
إذا افتقده عوضه الله عنه فيختاره الله لصبره ، يكثر من الحج ، وتناسبه الزراعة
، وعمره طويل ، وذريته كثيرة ، وليؤدى أعمالها بالتوكل ، فلا يبخل عن النصح
والإرشاد
2ـ شيث عليه السلام : إذا كنت محروماً من والديك فستنال خظاً من جدك ،
ويصلك ميراث كبير من الكمالات ، عليك أن تداري الناس ، وأعداؤك كثيرون
، وقم بعملك بتفكر في النتائج ، وعليك أن لا تخاصم الناس ، وما تبتغيه
فسيأتيك من الله ، شرط أن تغفل عن الله ، تزوج المرأة التي تريد ، لكن فكر
في إيمانها لا في مالها ، واعمل لربك فيصلح لك عملك ، ويناسبك تربية الدواجن
3ـ إدريس عليه السلام: صاحب هذا الفأل ذو صناعات واختراعات،
عليك أن تحدث الناس بليونه، وتصلح بين الناس ، ولديك عدو
مجادل يجادلك كثيرا ، ويهدف إلى إضلالك، لكنه يتلقى منك ضربة تعميه وتعيبه
، ويؤمنك الله مما تخشى، عليك أن لا تغفل عن ذكر الله في جميع أمورك ،
ستجد صديقا من علماء الدين ، يصل بك إلى اسمى المنازل ، ويذهب الله خوفك
، ويحفظك في سفرك الخطر بالتوكل عليه .
4ـ نوح عليه السلام: صاحب هذا الفأل طويل عمره ، لكنه يرى من الناس أذى كثيرا
، ويبتلى بالشتم والإفتراء ، عليه أن يصبر على أذية الناس في طريق الحقراء
التي اختارها ، وأن يسمد العون من الله تعالى ،
وأن يأنس بالله عند الغم والحسرة ، وسيعينه دوماً صاحب قوة .
عليه أن يسأل العلماء عمّا يجهل ، تكون منه مهنة
جيدة ، ينجي بعض الناس من الغرق ، كثير السفر في البحر والجو ، ويؤذيه
أحد أبنائه، ويشيد المباني، ويبتلى بإمرأة سيئة تؤذيه كثيراً ، ويبتعد عنه
أحد ابنائه، ثم يهلك الله أعداءه . على أي حال توكل في أمورك على الله .
5 ـ هود عليه السلام: يواجه صاحب هذا الفأل أناسا أشداء ضالين، يسعون
لفرض قول الزور عليه ، ويصرون على معاداته، عليه أن يتوكل على الله
في كل حال ، ويبتلى بزوجة سيئة الطباع ، تستغيبه في غيابه ، عليه أن لا
يتخلى عن نصح الناس وهدايتهم، وإذا ابتلى بقحط فليتصدق ويدعوا ،
وأن لا يجزع من المصاب ، فسيعوض الله عليه ، وإذا أراد دفع البلاء عليه
أن يدعو في خلوة ، فإنه لا يخلو من عدو داخلي ، وأن لا يتوانى عن قصده .


6ـ صالح عليه السلام : صاحب هذا الفأل من الائقين ، وينال مرتبة وحظوة
في شبابه، لكنه يبتلى بأناس معاندين، يخاصمونه حقه ، عليه أن لا يخرج
عن العدل في مخاصمته لهم ، وأن يداري الناس ليصل إلى مبتغاه، يأتيه
بلاء شديد نجاته منه في ذكر الله ، وينعم الله عليه ، وينال الناس بسببه نعمة
ومالاً ، لكنه في النهاية يقطع أعداؤه تلك النعم بواسطة امرأة ، فيهلكهم الله سريعاً ،
ويقل أصدقاؤه . عليه أن يكثر من قول " لا حول ولاقوة إلا بالله" لمواجهة الغم
، وسيصل إلى مايريد ، ويترك لأثره شهرة باقية.


7ـ إبراهيم عليه السلام: صاحب هذا الفأل يحرم من رعاية الوالدين ، ويترعرع
في جو من الخوف ، ولا يشغله سوى حب الله وتوحيده ، ويصدر عنه في شبابه
عمل مهم جداً ، ويبتلى كثيراً من سجن وعقاب وحريق ، وتفرض عليه أمور ،
دون أن يحميه أحد ، لكنه رغم ذلك ينجو من الهلكات لقوة ايمانه واعتماده على
الله ، لكنه ما أن يغفل عن ذكر الله حتى يبتلى . وتكون له الغلبة على الجميع
بعد طي الصعاب ، ويكون عزيزا بين الناس ، وينال زوجة وجيهة ، لكنه يتأذى
أحيانا من خصال ملتوية فيها ، يرزق أولاد جيدين ، اكثرهم من الذكور ،
ويكون غيورا ، يريد به السلطان سوءا ، لكن ينقلب إلى جانبه ، يشفيه الله
من أمراضه ، ينال مالا كثيرا ، عليه أن يبذله في سبيل الله ، خاصة في الضيافة ،
أمامه امتحان كبير إذا عبره بخير كان خليلا لله ، وإذا ابتلى بفراق الولد فعليه
بالصبر فالفرج قريب ، وسياسهم في تشييد بناء عظيم ، تبقى من بعده آثاره ،
وتبقى أعماله الصالحة ماثلة بلطف الله ، ينال شهرة عالمية ، وتبقى من اعماله
سنن تتحذى .


8 ـ إسماعيل عليه السلام : صاحب هذا الفأل يفترق عن والده ، ويترعرع
تحت رعاية وجهد أمه في مكان غير مأهول ، ثم يكون صاحب نعمة فياضة
، ويسكن إلى جانب مكان مقدس ، عليه أن يحفظ حرمة ذلك المكان، ،
يتزوج من بنات أقاربه ، ويساهم في بناء مسجد ، يبقى إسمه في الآثار ،
أمامه امتحان عسير يتعرض فيه للقتل ، لكنه ينجو منه بلطف الله ،
عليه أن يبذل الخير الكثير ، وأن يفي بوعده ، ولا يكل لسانه عن ذكر الله ،
حتى ينال مايريد .

9ـ لوط عليه السلام : صاحب هذا الفأل ـ حسب المسمى ـ يبتلى بقوم ومدينة
سيئة الذكر ، تمارس عملا مشينا ، وترغب عن الإستضافة ، كما يبتلى
بزوجة سيئة، ويتضايق من الناس ، لكن عليه أن لا ينقطع عن التوجه إلى
الله حتى يصله الإمداد الغيبي ، إذا وافق زوجته أهلكته ، إلا إذا اقلعت هي
عن السوء ، وإذا هاجمه الأعداء عليه أن يستمد من الله ، ,أن يهاجر عن
قوم السوء ، وإلا فسيبتلى بعاقبة قومه .


10 ـ إسحاق عليه السلام : بناءا لسيرة إسحاق عليه السلام ، فإن
صاحب هذا الفأل ينال فائدة عظيمة من والده ، لكنه يتعرض لإمتحان صعب ،
عليه أن لا يقطع علاقته بالله على أي حال كان ، وأن لا يخالف النصح ،
وسيرزقه الله أولادا لا ئقين ، ويدفع عنه أذى أعداءه ، وتأتيه بشارة غيبية
أن يقدم على مايريد من وصال ، وأن لا يخاف ، سفره خير ، وبلاؤه مرفوع .


11ـ يعقوب عليه السلام : يرزق صاحب هذا الفأل ذرية كثيرة ، لكنه قد
يتعرض لمكر ذويه ، عليه أن يحذر علاقته معهم ، وقد يلقى من أبنائه أذى
وإهانة ، ويخسر شيئا ثمينا ، لكنه يستعيده فيما بعد ، يقع في غفلة فيبتلى
، ولعله يبتلى بفراق ، فيبكي ويغتم كثيرا ، عليه أن يجعل ذلك كله في الله ،
إذا ابتلى بقحط فليطلب العون منه تعالى ، وإذا أصيب في نظره فسيشفيه الله
، ويبدل فراقه لأعزائه وصالا ، وعليه أن يدعوا لأبنائه إذا ناله منهم ضر ،
أحد أولاده أكثر قربا من الله ، عليه أن يحترمه أكثر من الآخرين ، تصله
البشرى من الله ، ويعود الغائب من السفر ، ويرتفع الحزن ، وينال زعامة مهمة .


12ـ يوسف عليه السلام : صاحب هذا الفأل ذو وجه حسن وصفات وسيرة حسنة
، لكنه يحرم من والدته ، ويكون عزيزا لدى والده ، ومن يظهر المحبة له بحسد
، يتهم بالسرقة ، ويبتلى عند أحد مدة ، عليه أن لا يبوح بسره لأحد ، يرى
منامات جيدة ، عليه أن يحدث فيها أحدا ، يؤذيه إخوانه كثيرا ، ويبتلى بالقتل
، لكن الله ينجيه ، يصيبه الجوع وعطش وتعذيب وأذى وغل وأغلال وأسر
وفراق وغربة وعبودية ، لكن ذلك كله ينقلب عزة له ، ترغب به امرأة فتحسبه
، لكنه ينال عرش العزة بعد ذلك ، ويطيعه الناس ويرى سوءا لكشفه سرا ،
وضررا لغفلته لوهلة عن إحترام والده ، وإذا كان ينوي السفر فليسافر ،
ولا يطلب العون في كل ما يصيبه إلا من الله ، فيأتيه الفرج بعد أعوام ،
وليتزوج من يريد ، فسيرى منها خيرا ، وعاقبته حسنة ، وليعفُ عن ذويه
مما يصله منهم من أذى ، ليطيل الله في عمره ، وسينال ما طلبه طوال
أعوام ، فليجد في الدعاء إلى الله .


13ـ أيوب عليه السلام : صاحب هذا الفأل صبورا جدا ، وينال ما يريد ،
يعطيه الله ما يريد ، يرزق زوجة رحومة ، وأولادا كثيرين ، ويستفيد
الناس من نعمة ، ومائدته عامرة ، لكنه يتعرض لحوادث مفاجأة يفقد
فيها المال ، ويفقد عزيزا ، عليه أن يكون شاكرا ، كما يتعرض لمرض
صعب ، عليه أن يواجه ذلك كله بالصدقة والتوسل والدعاء ، وإذا ماتركه
الناس فإن الله معه ، قد تتناوله ألسنة ففي ذلك زيادة حسناته ، وليواجه
الحوادث الصعبة بمناجاة الله ليرفعها عنه ، وسيأته العلاج بواسطة امرأة
تداويه ، لكنه تزيده ضررا ، إذا اخطأت زوجته بحقه فليعفُ عنها ،
وسيجبر الله عليه كل ذلك . فليعمل بتوكل على الله وثبات .


14ـ موسى عليه السلام: صاحب هذا الفأل يعيش حياة مليئة بالحوادث ،
يواجه المخاطر منذ ولادته، وثلاثة مخاطر تترصده في طفولته الماء والنار
والعدو على أمه وأخته أن تتصدقا وتدعوا له ، وإذا ضاع فلا تجزع أمه ،
فسيعيده الله لها ، سيبتلى بعدوه حتى يصل إلى مرحلة القتل ، لكنه سيحفظ
على يد سيدة ، وسيدافع عنه رجل وامرأة بشكل دائم ، يتهم بقتل أحد ،
لكن عليه أن يعتصم بالله ويستغفره، يتوجه إلى سفر يكون عليه مباركا ،
إذا خاف من أجهزة الأمن في مدينة ما فليغادرها ، فالمجد ينتظره في غربته
، فينفذ المهمة الموكلة إليه من الله ، وعليه أن لايخشى على زوجته وابنه ،
فالله يحفظهما ويلحقهما به ، يواجه حكومة ظالمة جبارة ، فيمتلكه الخوف ،
لكنه ينتصر في مواجهته ، في لسانه لكنة يجد خيرا منها عوضا ، يتهم كثيرا
فينزهه الله منها يجد أخا وفيا له يواجه قصصا عجيبة . وإذا كانت صاحب
الفأل إمرأة وابتليت بزوج سيء فعليها أن تخفي اسرارها تلك الأعوام ،
وأن تستعين على ذلك بعالم الدين ، وأن تصبر على الأذى .


15ـ هارون عليه السلام : صاحب هذا الفأل فصيح اللسان ، ومؤهل للوزارة،
عليه أن لا يبتعد عن العلماء ، وإذا أوكلت إليه أمور جماعة أن لا يغفل عمن قد
يحركهم ضده ، وأن يأمر قومه بالتوبة ، وإذا بلغه من صديق سوءاً فلا يغتاظ
، لأن ذلك عن شفقته ، وسيستفيد من أخيه، إذا غفل عن ذكر الله ابتلى بلاءاً
عظيماً ، يفرج الله عنه سريعاً ، وإذا تأخر عنه مسافر ، فسيعود إليه سالماً
غانماً محملاً .


16ـ شعيب عليه السلام: صاحب هذا الفأل يرعى الدواجن ، ويرزق بنات
، ولعله يتضرر بالحسد ، لكن ذلك يدفع بالدعاء والصدقة ، وينال من
ولده صله معنوية ، ويستفيد من الأنعام ، يحل عليه ضيف عظيم ذو بركة ،
يستفيد منه ، إذا بلغه خبر محزن فلا يحزن لأن الله سيبدله بسعادة، ويرى
في سفره القادم خيراً ، فليذهب مع أهل بيته ، ولؤد أعماله بالتوكل على الله .


17ـ يوشع عليه السلام : صاحب هذا الفأل يشتغل منصباً حساساً ،
ويخالفه جمع، ويواجهونه، وعليه أن لا يتخلى عن إرشاده وهدايته للناس
، وأن لايمل من مخالفة الناس له ، وأن يؤدي عمله حتى لو لم يحصل على
أجر ، فإن أجره عند الله ، تنازعه امرأة عليه أن يصبر فإن الله مع الصابرين ،
يسافر بحراً فليرافق عالم دين .



18ـ الخضر عليه السلام: صاحب هذا الفأل يطول عمره ، ويتقن علوماً
وصناعات كثيرة ، ويسوح في البلاد ، فيرى عجائب كثيرة ، عليه أن يؤدي
المهمة التي توكل إليه ، ففي أدائها خير ، وأن يبني مايريد بأمر الله، رغم
استنكار الناس عليه ، يأتيه شخص عظيم عليه أن يحترم أعمال الخير. وأن
لا يبخل ببذل الخير للناس ، امامه سفر بعيد يسوح فيه ، فعليه أن لايريد فيه
سائلاً يسأله ، وأن يكثر من قول " فالله خير حافظاً وهو أرحم الراحمين "
وأن يصلي صلاته في أول وقتها ، لينال مايريد .


19ـ إلياس عليه السلام : أعداؤه كثيرون ، يلجأ إلى الجبال من شرهم ،
عليه أن يستعين بالله ، وأن لا يتردد فيما يقرر ، تلاحقه جماعة ، عليه أن
لايخشاهم ، فلن تصله أيديهم ، قد يقع من مكان مرتفع ، لكن الله يحفظه
، يلحقه أذى من سلطان ، فليتوجه إلى البحر ، وإذا ابتلى بالفقر فليطلب من
الله مايشاء ، وأن يكرر هذا الدعاء عند كل طلب وحاجة " إلهي أتراك معذّبي
وقد اجتنبت لك المعاصي، أتراك معذّبي وقد أسهرت لك ليلي " وسيرافق
شخصاً عظيماً.

20ـ داوود عليه السلام: ينال ما يريد وتقضى الحوائج على يديه وتشقى
الأمراض بواسطته يقتل أحد أعداء الله ويتولى القضاء وأعاداءه كثيرون
يمر بإمتحان صعب يأنس بالكتب فليرتل القرآن ويجوده ، يبارك في ذريته
، يرزق بولد حاد الذكاء، عليه أن يتوب فوراً عند ارتكاب الخطأ ، وأن يأمر
أهله بالتوبة، وأن يتوسل إلى الله من المرض الذي يبتلى به ، وأن يبادر إلى فعل
الخير الذي ينويه ، وإن لم يتمكن من إتمامه فسيتمه ابنه ، تناسبه مهن الحرب
والحديد والحياكة ، عليه أن لا يستغل الأملاك العامة ، بل أن يأكل من تعبه ،
وأن لا يغفل عن ذكر الله لئلا يبتلى .


21ـ سليمان عليه السلام : يتفوق على أقرانه في العلوم ، فينال مقامات
عالية ، عليه أن يتابع علمه ، كل من يواجهه يخسر لما أعطاه الله من حشمة ،
لكن عليه أن لايغفل عن العدل، يسافر جواً كثيراً يسخّر العظماء ، عليه أن
يرتزق من كد وجهده، عليه أن يكل عن ذكر إن شاء الله في أعماله، يعينه
شخص عالم، يرزق زوجة جميلة ، يترك بناءً عظيماً ، وينال ملكاً عظيماً
، يبتلى لمدة بأتباعه، عليه أن يلبس خاتماً من العقيق والفيروزج والياقوت
والحديد ، وسيواجه الشيطان، ويسحرونه ، فيدفعهم بالإكثار من ذكر سورة
" قل " الأربعة وآية الكرسي ، وأن يؤدي ما ينوي بتوكل .


22ـ لقمان عليه السلام: شخص حكيم ، مستقيم في عمله ، عليه أن لايترك
النصح والتواضع ، حتى لو تضايق عليه أن يجد في إتمام عمله ،
إذا فشل فهو خير له سيعوضه الله ، وينصح ابنه ، زواجه مبارك لكن
عليه أن يختبر مدى فهم زوجته، قليل الكلام وفي ذلك راحته ، عليه أن
لايمد عينيه إلى مال غيره ، وأن يقتصد في النعمة ، وأن يصلي بتوجه ليصلح عمله ،
وأن يذكر الله عند بدء كل عمل لينال مايريد ، سيفرج الله عنه ماابتلي به ،
عليه أن لا يحقد ليبقى سالماً إن عفا عن الإساءة نال عزة ، عليه أن يطلب
العلم لينال منازل عليا ، ويصل إلى الأهداف المرجوة ، ويبقى ذكره حسناً.


23ـ ذو القرنيين عليه السلام : صاحب هذا الفأل ذو همة عالية ،
أمامه سفر بعيد جداً ، يواجه فيه المخاطر ، يطيعه الناس ، عليه أن
يبتعد عن العلماء ، يرزق الحج ويبارك له فيه ، عليه أن لايبخل عن المصافحة
، وأن يتوجه إلى السياحة إن أراد ، الأمور الصعبة تسهل على يديه ، عليه
أن لا يغفل عن تسبيح الله ، وأن يتوكل عليه تعالى في كل الأحوال، وإذا
لم ينل مايريد سيعوضه الله خيراً ، يدفع الله به الخطر العظيم عن الناس.


24ـ ذو الكفل عليه السلام : شخص حليم وصبور ، يعاهد الناس كثيراً ،
عليه أن يكون دقيقاً في أدائها ، وأن لايخلف أياً منها ، وإذا ولي القضاء
أن يلتزم العدالة ، ينال مايريد ، أعداؤه كثيرون ، عليه أن يحترس منهم ،
قد يضطر للإختفاء مدة ، عليه أن لا ينصرف عما يريد ، يطيعه شخص
كبير ، وعليه أن يدعوه إلى الحق ، فسيستجب له ، سيرفع عنه البلاء
، وسيظهر الأمر الذي أراده .


25ـ زكريا عليه السلام : زاهد عن الدنيا ، راغب في العبادة ، يحب قضاء
الوقت في المساجد ، عليه أن لا يمتنع عن الصلة ، يتمنى الولد ، عليه أن
لا ييأس فسيعطيه الله ذلك ، عليه أن لا يقصر في مناجاة الله ، فيلحقه ضرر
إن قصر ، إن تكفل أحداً فليحسن كفالته ، قد يهتم به ، فيؤجره الله على ذلك
، يكمن له عدو شرير ، عليه أن يكل نفسه إلى الله ، يعوض الله عليه ما أصابه
، ويرزقه أبناء جيدين ، عليه أن يكثر من هذا الدعاء " ربّ لا تذرني فرداً
وأنت خير الوارثين " تصله بشارة مهمة ، إذا دهمه الزمان ففي ذلك خيره
، فسيرى في كهولته خيراً كثيراً ، يرى مصيبة آخر عمره ، وينال مقاماً كبيراً .



26ـ يحيى عليه السلام : يرزق علماً وفهماً وكمالاً منذ صغره ، عليه أن يتابع
هدفه فهو سام جداً ، وسيذهب الله عنه حزنه، يلقى ضرراً من عدوه بسبب
كلام الحق الذي يصدر عنه ، لكنه ينال بذلك مقاماً عظيماً ، وسيلقون جزاء
مافعلوه به ، سيرافق شخصاً عظيماً ، يكمن له سلطان عدو له ،
لكن لا تصله يده ، يواجه مصائب عديدة ، عليه أن لا يؤخذ بها ،
لأنها في سبيل الله ، وسيرفع مقامه بها ، عليه أن لا يقلع عن ذكر " ياحي يا قيوم " .


27ـ عيسى عليه السلام : محروم من الوالد ، لكن له آثار عجيبة ،
ينتفع منه المرضى والفقراء ، عليه أن يستعين بالله دوماً ، أعداؤه كثيرون
، يجول في العالم ، يسافر بحراً . يجني مالاً كثيراً ، لكنه لا يبقيه ، تجري
عيون الخير منه ، يتهم ، لكن الله يدفع عنه ، يحصل على قدرات معنوية
كبيرة ، لا يترك هدفه الذي يبغيه ، وإذا ابتلى بأمر دفعه بالتوكل على الل
ه ، يواجه مشكلة ينجيه الله منها .

28ـ يونس عليه السلام : يعيش سعيداً ويعاشر أناساً كثيرين ، عليه
أن يداريهم قدر المستطاع ، وأن يصبر على ما يرى منهم ، سيرسل الله له
من يعينه على عمله ، ومن يصغى إلى نصيحته، قد يقوم ضده قوم ،
عليه أن يداريهم ، فسيعطيه الله مايريد ، قد يغادر قومه عن عدم رضا ،
يسافر بحراً ، يبتلى ببلاء كبير ، يواجهه خطر السجن والغرق ، ينجو في
النهاية ، عليه أن يعود إلى قومه ، ويشفيه الله من مرضه ، عليه أن
لا يغضب ففي غضبه ضرر ، ليكثر من قول
" لا إله إلا أنت سبحانك
إني كنت من الظالمين ".



29ـ دانيال عليه السلام : صاحب هذا الفأل رجل حسن السيرة والمنطق ،
يحب الحق ، رحيم ، يرعى الأيتام ، كثير السفر ، يمتنع عن الكذب والحرام
، ويحب عبادة الله ، إذا أخطأ تذكر ، لكنه يبتلى بالسجن وبأشداء متوحشين
، يحسن فيرى سوءاً ، يكون عالماً في الحساب والعلوم ، يسند إليه القضاء
، لكن عليه في كل الأحوال أن يعلق قلبه بكرم الله تعالى حتى ينتظم أمره .

فأل آخر لدانيال: نقل عن دانيال أنه إذا كانت لك حاجة ، وأردت أن تعرف
خبرها من سيئها فخذ قبضة من حبوب القمح أو المسبحة أو قبضة أرز
، ثم أنقص منها ثمانية ثمانية ، فإن بقيت واحدة فهي زهرة وستقضى الحاجة
، وإن بقي اثنان فهي مريخ فلن تقضى ، وإن بقي ثلاثة فهي مشتري ولن تقضى
، وإن بقي أربعة فهي زحل وستقضى ، وإن بقي خمسة فهي شمس فستقضى
بسرعة ، وإن بقي ستة فهي قمر ستقضى بسرعة ، وإن بقي سبعة فستقضى
بتعب كثير ، وإن بقي ثمانية فهي خطيرة لا تقربها .


30ـ محمد صلى الله عليه وآله : صاحب هذا الفأل في قمة السعادة ، يبلى
باليتم ، يتلقى الدعم من بعض أقاربه ، يأتيه الدعم الغيبي من الهدف الذي
يسعى إليه ، يواجه تقلبات ومشاكل ، ويحاصر في طريق الحق ، لكن الخير
يسير معه دوماً ، وكل من يتبعه يلقى خيراً لأن طريقه حق ، يرزق بولد فياض
، يستفيد كثيراً من أحد نسائه ، أعداؤه لا حد لهم ، لكن الله يغلبه عليهم ،
أمامه هجرة عليها أن يخفيها ، يتغرب عن وطنه ، عليه أن يلجأ إلى القرآن ،
مواجهته مع الناس كثيرة ، عليه أن يلزم الإستقامة ، وأن لا يترك مدارارة
الناس ، تحل عليه مصيبة كبيرة يلهمه الله فيها الصبر والجزاء الوفير ،
يؤذيه قومه ، لكنه ينتصر عليهم بالعفو .

آثاره تنتشر في العالم ، يؤذيه أحد أقاربه وإحدى زوجاته ، يعينه صهره
كثيراً ، يبقى ذكره ، عليه أن لا يغفل عن ذكر الله أبداً ، إن غفل مرة ابتلى كثيراً
، يبقى ذكره ، عليه أن لايغفل عن لبس الخاتم ، يواجه أعداءاً اشداء ، يقوم الليل
، يستعين بالله ، يبقى منه كتاب عظيم ، عليه أن يطلب العلم الذي لا حد له
. والله أعلم بحقائق الأمور .

# لا يعلم الغيب إلا هو ، أما ماجاء من حياة الأنبياء العظام، وماضيهم
، فإن خير الأمور كله بإرادة الله ، وإذا توكل الإنسان على الله بلغ
المراتب العليا ، والتقوى تأتي بالفرج ، والنجاة من كل البليات
" وهو العزيز الحكيم



ملاااااااااااااااااااااااحظة هامة

زوروا قسم الفوائد الصحيحة والقوية والمجربة

للشيخ الدكتور أبو الحارث

وبخط يده
اضغط هنا

http://asrare.net/f83/
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب أدعية الانبياء والصالحين : الخاتم السليماني مملكة المخطوطات والصور والنسخ 1 06-12-2018 05:43 PM
تحصين الانبياء ميططرون المـدرسة الـروحانية الـكبرى 2 05-09-2018 07:58 PM
الصلوات على سيد الانبياء والمرسلين : الشيخ التيجاني المغربي مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 2 03-02-2018 06:52 PM
فوائد سورة الانبياء ومنافعها : الشيخة سناء الفلكية مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى 2 12-10-2017 05:14 PM
خواص سورة الانبياء برنيس مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى 2 04-29-2013 12:44 AM


  • 19787
  • المشاركات
    350
عضو جديد
تاريخ التسجيل: Dec 2012
المشاركة :2
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية . موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


  • 16042
  • المشاركات
    18
عضو جديد
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركة :3
جزاك الله خير الجزاء
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 29595
  • المشاركات
    1,622
من أعمدة أسرار
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركة :4
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 41591
  • المشاركات
    934
كبار الأعضاء
تاريخ التسجيل: Nov 2014
المشاركة :5
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 51949
  • المشاركات
    8,133
مؤسسين الموقع
تاريخ التسجيل: Oct 2015
المشاركة :6
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


  • 73123
  • المشاركات
    3,787
كبار الأعضاء
تاريخ التسجيل: Dec 2017
المشاركة :7
بسم الله الرحمن الرحيم شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 74473
  • الدولة
    بغداد
  • المشاركات
    5,554
أعمدة اسرار
تاريخ التسجيل: Jan 2018
المشاركة :8
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 24624
  • المشاركات
    4,866
كبار الأعضاء
تاريخ التسجيل: Jun 2013
المشاركة :9
شـكــ وبارك الله فيكي ـــرا لكي
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين


  • 22523
  • المشاركات
    2,959
من أعمدة أسرار
تاريخ التسجيل: Apr 2013
المشاركة :10
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 12384
  • المشاركات
    4,978
من أعمدة أسرار
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركة :11
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


  • 14274
  • المشاركات
    228
عضو جديد
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركة :12
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 22523
  • المشاركات
    2,959
من أعمدة أسرار
تاريخ التسجيل: Apr 2013
المشاركة :13
بسم الله الرحمن الرحيم
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 15710
  • المشاركات
    857
عضو جديد
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركة :14
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


  • 12384
  • المشاركات
    4,978
من أعمدة أسرار
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركة :15
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 0 والزوار 3)

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


الساعة الآن 06:54 PM