• 14129
  • المشاركات
    1,631
كبار الأعضاء
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركة :1
المؤمن المهيمن




المؤمن :


المصدّق ، لأن الإيمان في اللغة التصديق ، ويحتمل ذلك وجهان:
أ : أنّه يصدق عبادّه وعده ، ويفي لهم بما ضمنه لهم.
ب : أنّه يصدق ظنون عباده المؤمنين ولا يخيّب آمالهم ، قاله البادرائي.
وعن الصادق عليه السلام : سمّي تعالى مؤمناً ، لأنه يؤمن عذابه من أطاعه (39).
وفي الصحاح (40) : الله تعالى مؤمن ، وهو : الذي آمن عباده ظلمه (41).

المهيمن :
قال العزيزي (42) في غريبه والشهيد في قواعده : هو القائم على خلقه بأعمالهم وآجالهم وأرزاقهم (43).
وقال صاحب العدّة : المهيمن : الشاهد ، ومنه قوله تعالى : ( ومهيمناً عليه ) (44) أي : شاهداً ، فهو تعالى الشاهد على خلقه بما يكون منهم من قول أو فعل ، وقيل : هو الرقيب على الشيء والحافظ له ، وقيل : هو الأمين (45).





  • 79793
  • المشاركات
    977
كبار الروحانيين
تاريخ التسجيل: Sep 2018
المشاركة :2
جزاك الله خير


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


الساعة الآن 07:11 AM