• 11647
  • المشاركات
    952
مشرف
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركة :1
أخلاق من قرأ القران لا يريد به وجه الله عزوجل

أخلاق من قرأ القران لا يريد به وجه الله عزوجل

قال محمد بن الحسين :أذكر اصناف الذين يريدون بقراءتهم الدنيا والجدل ،

واصف أخلاقهم .حتي يعرفها من اتقي الله فيحذرها ان شاءالله.

فأما من قرأ القران للدنيا ولأبناء الدنيا فان من أخلاقه أن يكون حافظا لحروف القران مضيعا لحدوده.

متعظما في نفسه ، متكبرا علي غيره .

قد أتخذ القران بضاعة يتأكل به الاغنياء ، ويستقضي به الحوائج .يعظم

أبناء الدنيا ويحقر الفقراء .إ ن علم الغني رفق به طمعا في دنياه

وإن علم الغني رفق به طمعا في دنياه. وإن علم الفقير زجره لأنه لا دنيا له

يطمع فيها.

ويستخدم به الفقراء.

ويتيه به علي الاغنياء. وإن كان حسن الصوت أحب أن يقرأ للملوك ،

ويصلي بهم ، طمعا في دنياهم .

وإن سأله الفقراء الصلاة ثقل ذلك عليه لقلة الدنيا في أيديهم ، وإنما طلبه

الدنيا حيث كانت ربض عندها .

يفتخر علي الناس بالقران. ويحتج علي من دونه في الحفظ بفضل ما معه

من القران وزيادة المعرفه بالغرائب من القراءات التي لو عقل لعلم أنه

يجب أن لايقرأ بها.

فتراه تائها متكبرا .

كثير الكلام بغير تمييز.

يعيب كل من لم يحفظ كحفظه طلب عيبه .

متكبرا في جلسته .

متعاظما في تعليمه لغيره.

ليس للخشوع في قلبه موضع.

كثير الضحك والخوض فيما لايعنيه.

يشتغل عمن يأخذ عليه بحديث من جالسه هو. إلي استماع كلام الناس

أشهي منه إلي كلام الرب عزوجل

لايخشع عند إستماع القران .

ولايبكي.

ولايحزن.

ولا يأخذ نفسه بالفكر فيما يتلي عليه ، وقد ندب إلي ذلك.راغب في الدنيا

وماقرب منها .لها يغضب ويرضي.

إن قصر رجل في حقه .قال :أهل القران لا يقصر في حقوقهم ،وأهل القران

لاتقضي حوائجهم .يستقضي من الناس حق نفسه.ولا يستقضي من نفسه

مالله عليها.‏

‏لا يبالي من أين اكتسب من حلال أومن حرام.

قد عظمت الدنيا في قلبه :

إن فاته منها شي لا يحل له أخذه حزن علي فوته

لايتأدب بأدب القران .

ولايزجر نفسه عند الوعد والوعيد.لاه غافل عما يتلو أويتلي عليه. همته

حفظ الحروف: إن اخطأ في حرف ساءه ذلك لئلا ينقص جاهه عند

المخلوقين فتنقص رتبته عندهم فتراه محزونا مغموما بذلك .وما قدضيعه

فيما بينه وبين الله مما أمربه في القران أو نهي عنه .غير مكترث به

أخلاقه في كثير من أموره أخلاق الجهال الذين لايعلمون.

لا يأخذ نفسه بالعمل بما أوجب الله عليه القران اذ سمع الله قال{ وماأتاكم

الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهوا] فكان الواجب عليه أن يلزم نفسه

طلب العلم ، لمعرفة ما نهي عنه الرسول صلي الله عليه وسلم فينتهي عنه .

قليل النظر في العلم الذي هوواجب عليه فيما بينه وبين الله .

كثير النظر في العلم الذي يتزين به عند أهل الدنيا ليكرموه بذلك. قليل

المعرفه بالحلال والحرام .

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخلاق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم : يثرب مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 6 03-02-2018 06:33 PM
سبحان الله ما أعظمها وأعجبها من رواية وأهديها لمن لديه حاجة يريد أن تقضى له ابو شاهين مملكة المواضيع العامة 11 12-24-2017 11:48 PM
هل تعلم لمن يضحك الله عزوجل في الدنيا ابو شاهين مملكة المواضيع العامة 2 11-01-2011 09:22 AM
أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم بشهادة رب العالمين : الخاتم السليماني مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 0 09-28-2011 02:33 AM
أخلاق أهل القرآن شمهورش مملكة القران الكريم 4 09-13-2011 09:11 PM


  • 6210
  • المشاركات
    9,745
مدير عام
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركة :2

من استمعَ إلى آيةٍ من كتابِ الله كُتبت له حسنةٌ مضاعفةٌ ، ومن تَلاها كانت لهُ نوراً يوم القيامةِ .
خيُركُم منْ تعلَّمَ القرآنَ وعلَّمهُ .
مشكورة اختي في الله نجوم على طرحك الرائع والمفيد
جزاك الله خير وجعله في موازين حسناتك جعلنا الله واياكم ممن يقرأون القران ويتدبرونه ويعملون بما فيه دمتي بخير.
وتقبلي تحياتي




  • 12013
  • المشاركات
    5,256
كبار الأعضاء
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركة :3
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


  • 11647
  • المشاركات
    952
مشرف
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركة :4
اخى ابواقبال

يــســعدني ويــشرفني مروورك العطر وردك وكلمااتك الأرووع

لاعــدمت هذه الطلــّـه الـعطرهـ .


  • 11647
  • المشاركات
    952
مشرف
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركة :5
اختى جمانه أجــمل وأرق باقات الورود

لردك الجميل ومرورك العطر

دمت برضى من الرحـمن .


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


الساعة الآن 01:16 AM