العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > علم البارسيكولوجي والمناسبات > مملكة البحث العلمي

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

03-07-2018, 10:19 AM
العنبر
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
المشاركات: 543
اسرار الفضاء والكهف المجهول


اسرار الفضاء
هناك عدد كبير من القصص عن الفضاء والإنسان يحاول معرفة حقائق أكثر ومعرفة حلول لكثير من ألغاز الفضاء
و العلماء اليابانيين اهتموا بإنشاء مستعمرة بشرية على سطح القمر ، أعلنت وكالة استكشاف الفضاء اليابانية (جاكسا) ، في تشرين الأول / اكتوبر 2017أنها عثرت على كهف على سطح القمر يبلغ طوله مئة متر (328 قدماً) وعلى بعد أكثر من خمسين كيلومتراً .
تم العثور على الكهف من قبل المسبار الهندسي (سيلين) أسفل منطقة من القباب البركانية تسمى ماريوس هيلز ، التفسير الحالي هو أن الكهف نشأ بسبب أن الحفر الغوراء في القمر عبارة عن أنبوب من الحمم التي شكلها النشاط البركاني قبل 3.5 مليار سنة ، وقد تم الاستدلال على وجود هذه الأنابيب البركانية منذ فترة طويلة، و هذا هو أول تأكيد رسمي .
السبب الرئيسي في أن العلماء متحمسون لهذا الاكتشاف الجديد هو أنهم يشعرون أن أنابيب الحمم البركانية من شأنها أن تخلق مرشحين مثاليين لقواعد قمرية في المستقبل - لعلنا نعود إلى العصر البدائي و نحتمي بتلك الكهوف القمرية - فهي مستقرة حرارياً ، والتي من شأنها حماية رواد الفضاء من درجات الحرارة القصوى على السطح، والتي تتراوح من -153 إلى 153 درجة مئوية (-243 إلى225 درجة فهرنهايت) .
السفينة الفضائية روزيتا و اقترابها من المذنب قبل أن تصطدم به و تتدمر بالكامل
اسرار الفضاء والكهف المجهول
مرة أخرى في عام 2014 ، واحدة من أكبر الأخبار ذات الصلة بالفضاء عندما تم إعداد المركبة الفضائية رشيد(روزيتا) بنجاح اصطنع مسبار الهبوط غير المتحرك فِيَلَة - متيمنين بجزيرة فيلة المصرية - الذي هبط على أحد المذنبات لأول مرة في التاريخ ، لقد حملت روزيتا المسبار فيلة على ظهرها إلى أن انتهت مهمتها عام 2016 ، عندما تحطمت روزيتا سقطت بكاملها على المذنب 67P / شوريموف- غيرايزمنكو ، وخلال تلك الفترة، أرسلت المركبة الفضائية كنزاً من المعلومات إلى وكالة الفضاء الأوروبية (إسا)، ويبدو أنه حتى بعد مرور عام ، مازلنا نكتشف أشياء جديدة .
وفقاً لدراسة نشرت من قبل الجمعية الفلكية المَلَكِيَّة، كشفت البيانات من المركبة الفضائية روزيتا الحلقة المفقودة من تشكيل أحد الكواكب وخلص فريق البحث إلى أن المذنب البالغ عمره 4,5 مليار سنة يتكون من غبار حصى ملليمتري يملأ الطبقات الخارجية و يكون مختلط بالحصى الثلجية داخل المذنب .
حالياً، نموذج واحد فقط يستخدم لتشكيل الأجرام الكبيرة في أي نظام شمسي حديث هو نموذج السديم الشمسي
وفقاً لهذا الخط من التفكير، تم تشكيل غبار الحصى في البداية في السديم الشمسي، جنباً إلى جنب باستمرار من خلال الاصطدام لتشكيل جرم سماوي أكبر بقوة جذب متزايدة ، وفقاً لهذه النظرية ، هذه الحصى تتركز بقوة بحيث أن قوة الجاذبية المشتركة في نهاية المطاف تؤدي إلى الانهيار ، ومع ذلك المذنب المذكور أعلاه صغير جداً لدرجة أنه لم يصل إلى هذه النقطة حتى الآن ، مما سمح للعلماء بتأكيد تلك الفكرة لأول مرة ، ألا و هي أن هذه العملية تعمل ك "وسيط" بين عمليتين راسختين : تشكيل غبار حصى دقيق ، تمثل "كتل بناء الكواكب"، وتراكم الجاذبية الكوكبية لتشكيل كواكب عملاقة.
اندماج قزم أبيض مع نجم منتظم ينتج عنه النجم الواثب
اسرار الفضاء والكهف المجهول
في عام 1437، سجل علماء الفلك الكورية نجمة جديدة تظهر في السماء في كوكبة العقرب ، على الرغم من الحيرة ما حدث في وقت لاحق كان أكثر غرابة ، بعد 14 يوماً اختفى النجم ، استغرق الأمر ما يقرب من ستة قرون ، ولكن العلماء وجدوا أخيراً مصدر هذه الظاهرة الغريبة.
وفقاً لفريق برئاسة الدكتور مايكل شارا من المتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي فإن النجم الغامض زائغ (متغير) جائح (كارثي) ، فتلك الظاهرة تحدث عادة باندماج نجم قزم أبيض مع نجم منتظم، لينتج نجم يسمى بالنجم الواهب ، عندما تصل درجة الحرارة والكثافة إلى مستويات عالية بما فيه الكفاية لإشعال العوامل العناصر الحفازة لكي تقوم بعملية التحام للنوى الذرية ، والقزم الأبيض يطلق العنان لطفرة من الطاقة تسمى نوفا ، هذا الحدث الفلكي المشرق بشكل لا يصدق يمثل ما رآه علماء الفلك الكوريين بعد بضعة أسابيع، تلاشت النوفا ، واختفى نجم "جديد" مرة أخرى .

تم اكتشاف هذا الأمر بفضل دقة الكوريين الذين سجلوا رؤيتهم في مدينة سيول في 11 مارس عام 1437 بين النجم الثاني والثالث من المنزل القمري السادس(و القمر قدرناه منازل) ، ومع ذلك كان على الدكتور شارا أن يتشاور مع المؤرخين وأن يستعرض الخرائط الفلكية الصينية لتحديد موقع القزم الأبيض .
الأهم من ذلك ، يعتقد الدكتور شارا أن الاكتشاف يؤكد صحة الفرضية التي نادى بها أن نوعين من النجوم الثنائية هما في الواقع مرحلتين من نفس النوع من النجوم ، وطبقاً له نجم ثنائي مثل نوفا، والتي تتكون عادة من قزم أبيض وقزم أحمر، في نهاية المطاف ستبرد و تصبح نوفا(نجم جديد) قزم .




اسرار الفضاء والكهف المجهول

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.