العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > الاسلاميات العامة > مملكة الصلاة على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

09-30-2013, 03:16 PM
البتول
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: الاردن
المشاركات: 4,757
القبرُ روضةٌ من رياض الجنةِ أو حفرةٌ من حُفرُ النار



القبرُ روضةٌ من رياض الجنةِ أو حفرةٌ من حُفرُ النار

كان عثمانُ بنُ عفانُ الخليفةَ رضي الله عنه إذا شيعَ جنازةٍ بكى حتى يغمى عليه فيحملونَه إلى بيتهِ كالجنازة إلى بيته. قالوا مالك ؟ قال سمعتُ الرسولَ (ص):

( يقول القبرُ أولُ منازلِ الآخرة فإذا نجا العبدُ فيه أفلح وسعُد، وإذا خسرَ والعياذُ بالله خسرَ أخرتَه كلها).

والقبرُ روضةٌ من الجنانِ أو حفرةٌ من حُفر النيرانِ

إن يكو خيراً فالذي من بعده أفضلُ عند ربنا لعبده

وإن يكن شراً فما بعدُ أشد. ويلٌ لعبدٍ عن سبيلِ اللهِ صد.

أقول ما تسمعون وأستغفر الله العظيم الجليل لي ولكم ولجميع المسلمين.

فأستغفروه وتوبوا إليه إنه هو التواب الرحيم.



الحمد لله رب العالمين، ولي الصالحين، ولا عدونا إلا على الظالمين.

والصلاة والسلام عل إمام المتقين وقدوة الناس أجمعين، وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا.

أتيتُ القبورَ فناديتُها ….. أين المعظمُ والمحتقر ؟

أتيتُ القبور. قبور الرؤساءِ و المرؤوسين.

قبور الملوك والمملوكين

قبور الأغنياءِ والفقراء فناديتُها أين المعظمُ والمحتقر ؟

تفانوا جميعاً فما مخبرٌ.. وماتُوا جميعاً ومات الخبر

فيا سائلي عن أناسٍ مضوا.. أما لك في ما مضى معتبر

تروحُ وتغدو بناتُ الثرى….. فتمحو محاسنَ تلك الصور.

أريت قبراً ميز عن قبر ؟

أ أنزل الملكُ في قبرٍ من ذهبٍ أو فضه ؟

والله لقد ترك ملكَهُ وقصوره وجيشهُ وكلَ ما يملك، ولبسَ قطعةً من القماش كما نلبس واُنزل التراب.

ولدتك أمك باكيا مستصرخا…….والناس حولك يضحكون سرورا

فأعما لنفسك أن تكون إذا بكوا…….في يوم موتك ضاحكا مسرورا

لكن كثيرا من الناس علموا بالقبر، وأول ليلة في القبر فأحسنوا العمل، ولذلك متهيئون دائما.

يريدون الله والدار الآخرة، ثبتهم الله في الليلِ والنهار.

يترقبون الموت كل طرفة عين.

خرج رجلُ من الصالحين وشيخُ من المشائخ أعرفه من مدينة الرياض.

خرج بزوجته وكانت صائمة قائمة وليّة من ولياء الله، خرج يريد العمرة، والغريب في تلك السفرة أنها ودعت أطفالها، وكتبت وصيتها، وقبلت أطفالها وهي تبكي. كأنها ألقي في خلدها أنها سوف تموت.

(ثم ردوا إلى لله مولاهم الحق، ألا له الحكم وهو أسرع الحاسبين).


ذهب وأعتمر بزوجته وهو وإياها في بيت أسس على التقوى، إيمان وقرآن وذكر وصيام وقيام وعبادة.

لا يعرفون الغيبة ولا الفاحشة ولا المعاصي.

عاد معها فلما كان في الطريق إلى الرياض، أتى الأجل المحتوم إلى زوجته.

(وعد الله الذي لا يخلف الله وعده، ولكن أكثر الناس لا يعلمون…)

(.. يعلمون ظاهرا من الحياة الدنيا وهم عن الآخرة هم غافلون).

ذهب إطار السيارة فأنقلبت ووقعت المرأة على رأسها، لكنها إن شاء الله شهيدة.

(أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ما عملوا ونتجاوز عن سيئاتهم في أصحاب الجنة وعد الصدق الذي كانوا يوعدون).

خرج زوجها من الباب الآخر، ووقف عليها وهي في سكرات الموت تقول:

لا إله إلا الله محمد رسول الله، الله، الله، الله.

وتقول لزوجها: عفى الله عنك، اللقاء في الجنة، بلغ أهلي السلام.


(والذين آمنوا واتبعتهم ذريتهم بإيمان ألحقنا بهم ذريتهم وما ألتناهم من عملهم من شيء كل امريء بما كسب رهين). إي والله.

أسأل الله أن يجمع تلك الأسرة في الجنة، وأن يجمعنا وأحبابنا وأقاربنا في الجنة.

بنتم وبنا فما أبتلت جوانحنا….…شوقا إليكم ولا جفت ماقينا

تكادُ حين تناجيكم ضمائنا………....يقضي علينا الأسى لولا تأسينا

إن كان عز في الدنياء اللقاء ففي…..مواقف الحشر نلقاكم ويكفينا

عاد الرجل إلى الرياض و دفن زوجته، دخل بيته وحده بلا زوجة، دخل بيته واستقبله الأطفال، لكن حياة سهلة وبسيطة.، ولكن الموقف المرعب أن واحدة من الطفلات بنت، قامت تقول أين أمي؟

قال سوف تأتي.

قالت لا والله لا بد أن أرى أمي.

وإنهار الرجل.

ونقول لتلك الطفلة سوف ترينها بأذن الله في جنة عرضها السماوات والأرض.

يعمل لها العاملون، ليست كدنيانا الحقيرة، السخيفة التي يعمل لها الذين لا يريدون الله والدارالآخرة.

( وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها الساوات والأرض أعدت للمتقين).

فاعمل لدار غدا رضوان خازنها……..الجار أحمد والرحمن بانيها

قصورها ذهب والمسك طينتها……والزعفران حشيش نابت فيها

يا أخوتي في الله:

يا شيخاً كبيراً احدودب ظهرُه ودنى أجلُه، هل أعدت لأولِ ليله ؟

يا شاباً مصطحاً متنعماً غره الشباب والمالُ والفراغ هل أعدت لأولِ ليله ؟

إنها أولُ الليالي:

و إنها إما أولُ ليلةٍ من ليالي الجنةِ.

أو أولُ ليلةٍ من ليالي النار.


عباد الله:

صلوا وسلموا على من أمركم الله بالصلاة والسلام عليه.

وصلوا على أصحابه، وترضوا على أحبابه.

أسأل الله لي ولكم الضوان، والسعادة في الدنيا والآخرة.

أسال الله أن يصلح ولاة الأمر، وأن يهديهم سواء السبيل.

أسأل الله أن يصلح شباب الإسلام، وأن يخرجهم من الضلمات إلى النور، وأن يكفر عنهم سأيتهم.

وأن يهيئهم بعمل صالحا لأول ليلة من ليالي القبر

أسأل أن يثبتَنا و إياكم بالقول الثابت.

وولا يظلم ابصارنا وبصائرنا.

ولا يجعلنا قوماً انحرفوا عن منهجِ الله و اشتروا معاصِ الله، وغفلوا عن آياتِ الله، فعموا وصَموا وضلوا و ابتعدوا.

سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.



10-01-2013, 10:41 AM
البتول
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: الاردن
المشاركات: 4,757

بارك الله فيك ودمت بألف خير

10-11-2013, 01:41 AM
جمانةجمانة
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 63

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

من مواضيعي
- عودة جمانة
03-24-2017, 07:31 PM
mohamed10
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2016
المشاركات: 303

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . انها موعضوة جميلة اثابكم الله الجة

03-04-2018, 01:18 AM
سعسوقي
مؤسسين الموقع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2015
المشاركات: 7,430

بارك الله فيك ودمت بألف خير موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


القبرُ روضةٌ من رياض الجنةِ أو حفرةٌ من حُفرُ النار

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.