العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > الاسلاميات العامة > مملكة القران الكريم

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

05-27-2012, 09:33 PM
bassam66
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 1,029
الارقام فى القران الكريم تتكلم


الارقام........ تتكلم


هذه المقالة هي عرض لبعض الحقائق الرقمية وارتباطها بلغة القرآن الكريم ، وبما يثبت أن القرآن هو عبارة عن كمبيوتر ناطق !!!
يقول تعالى مخاطباً عباده المؤمنين ومؤكداً لهم : (إِنْ يَنْصُرْكُمُ اللَّهُ فَلَا غَالِبَ لَكُمْ وَإِنْ يَخْذُلْكُمْ فَمَنْ ذَا الَّذِي يَنْصُرُكُمْ مِنْ بَعْدِهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ) [آل عمران: 160] .

المقطع الأول من الآية وهو جملة الشرط : (إِنْ يَنْصُرْكُمُ اللَّهُ) : لنكتب عدد حروف كل كلمة : إِنْ يَنْصُرْكُمُ اللَّه ُ( 2 6 4 ) هذا العدد من مضاعفات السبعة : 7 × 66 =462 هنا نجد أن حروف هذه الجملة جاءت من مضاعفات الرقم سبعة لمرة واحدة .

المقطع الثاني وهو جملة جواب الشرط : (فَلَا غَالِبَ لَكُمْ) وهذا يعني أنه لن يغلبكم أحد وهذا وعد مؤكد من الله تعالى ، ولكن كيف يمكن تأكيد هذا الوعد بلغة الأرقام لمن ينكر القرآن ؟؟
لنكتب عدد حروف كل كلمة : فَلَا غَالِبَ لَكُمْ( 3 4 3 ) هذا العدد من مضاعفات السبعة ثلاث مرات : 7 × 7 × 7 = 343 وهنا جاء التأكيد على نصر الله تعالى بلغة الرقم سبعة ثلاث مرات متتالية 7 × 7 × 7 ليؤكد لنا الله تعالى أنه إذا نصرنا فلن يغلبنا أحد أبداً !!!

المقطع الأخير وهو قوله تعالى : (وَإِنْ يَخْذُلْكُمْ فَمَنْ ذَا الَّذِي يَنْصُرُكُمْ مِنْ بَعْدِهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ)
لنكتب عدد حروف كل كلمة : وَإِنْ يَخْذُلْكُمْ فَمَنْ ذَا الَّذِي يَنْصُرُكُمْ مِنْ بَعْدِهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ (1 2 6 3 2 4 6 2 4 1 3 4 7 8 ) هذا العدد من مضاعفات السبعة : 87431426423621 = 14 عدد الكلمات وهنا نجد أن العدد من مضاعفات السبعة مرة واحدة .
وهنا نلاحظ أن الآية كلها تتحدث عن نصر الله عدا مقطع منها هو ( وَإِنْ يَخْذُلْكُمْ ) ماذا عن هذا المقطع وهل يمكن للغة الأرقام أن تتكلم هنا ؟
إن الخذلان يعاكس النصر ، ولذلك سوف نرى تعاكساً في الأرقام ! لنكتب عدد حروف كل كلمة: وَ إِنْ يَخْذُلْكُمْ ( 1 2 6 ) نقرأ العدد بالعكس ، لأن الكلام هنا ليس عن النصر بل عن الخذلان إن هذا العدد ( 621 ) ليس من مضاعفات السبعة ، ولكن وبما أنه يتحدث عن الخذلان الذي يعاكس النصر في المعنى اللغوي ،
فماذا يحدث إذا عكسنا اتجاه قراءة هذا العدد ؟
إنه سيصبح ( 126) وهذا العدد من مضاعفات الرقم سبعة : 7 × 18 = 126 إذن عندما انعكس المعنى اللغوي انعكس معه اتجاه العدد .
وهذا الأمر لا يمكن أبداً أن يكون بنتيجة المصادفة ، فهل المصادفة تفهم المعنى اللغوي للآية ؟
وتأمل معي أخي القارئ هذا الإحكام الرقمية لآية واحدة في كتاب الله تعالى ،
فكيف بنا إذا وقفنا أمام القرآن كله ؟
فهل ستكون هذه الحقائق يوماً ما وسيلة لهداية بعض الملحدين الماديين في هذا العصر

05-30-2012, 09:26 PM
bassam66
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 1,029

الله يبارك فيك اخى الكريم ويجزيك بكل خير ..شكرا لك


الارقام فى القران الكريم تتكلم

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.