العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > الاسلاميات العامة > مملكة القران الكريم

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

05-12-2012, 08:06 PM
برنيس
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 7,912
فمن عفى وأصلح فأجره على الله




قال تعالى في محكم تنزيله : ". فمن عفى وأصلح فأجره على الله.

أطيب ما في الوجود.

أطيب ما في الوجود (العفو و الصلح)

قال تعا لى في محكم تنزيله : ".

فمن عفى وأصلح فأجره على الله




من منا لايريد الأجر من الله. جميل من الإنسان أن يمضي بهذه الحياة بلا عناء .. بقلب يملؤه الود والنقاء..بعيد عن التنافر والإبتعاد عن أخيه المسلم لكن كيف ذلك ؟ والتسامح مفقود.. وسوء الظن قيد القلوب.. وعزة النفس أصبحت مقدمة على أجر الله المكتوب.. لاحتساب الأجر.. بالعفو عند الزلل ..
وما أقسى ذاك الشعور عندما يكون بين الأخوة والأحباب.. فمن السهل على الكثير أن يحب.. أن يؤاخي ,لكن من الصعب عليه قبول العفو والاعتذار عند الزلل..





فما أروع أن نصفي السرائر..نزيل الإضغان.. ونحسن الظن.. ونسير بهذه الحياة نحمل التكاليف والأعباء.. ونلقيها في بحر الدنيا.. حينها يخالجنا شعور بالحنين.. شعور مرهف نابض بالحب العميق الذي سكن أضلع الأحبة.. فنتمنى تواصلهم معنا لنثبت لهم إن ما قلناه ليس سوءالظن فيهم ليجسد ويعالج المشاعر المجروحة!.. واعتذار.. يصف أحاسيسها الرقيقة!..



حينها يتحول سوء الظن الى لمسات حانية تقرب القلوب المتحابة من خالقها..وتربطها برباط الأخوة الإيمانية الحقة.. بود وتآلف.. ثم يتسارع المتحابون هامسين بكل حنان ..




مبادرين بالاعتذار الجميل
ليقول :
" لايلومنك ياأخي سوء تصرفي تجاهك.. فأنا احمل لك من الحب ما عجز العالم عن حمله.. ولا يضيق صدرك بزلات أخيك فإنما ذاك من طمعي في تسامحك .. وتجاوزك عن زلاتي ولا أقصد ما ظننته فيّ من سوء الظن " ماأروعه من إعتراف بين الأحباب.. حينه يتولد التآلف.. وتتجدد المحبة.. وتتحول تلك الضغائن الى روافد تصب في بحر المحبة.. وتصبح ينابيع متدفقة ترطب القلب.. وتزكي النفس.. وتغذي الروح..


وما أعذب أن نشم عبير الصفاء.. ونرتشف رحيق المحبة.. فتمتلئ القلوب بفيض محبة الإله الذي من علينا بأن وهبنا أطيب مافي الوجود..



الا وهو : " التسامح " : فما أروع التسامح بين الأخوة والأصدقاء .. الذي يمسح عن النفس الشقاء .. ويحول الليل الى ضياء.. ويحيطك بالدعاء.. حينما يسارع ذاك الأخ المحب رافعاً أكفه ضارعاً في جوف الليل .. ليدعو لك بكل إخلاص مناجياً " إلهي .. لي أخ أو أخت أحببتها فيك طريقه الإيمان .. ونوره القران .. فارض عنه يا رحمن "



فما أجمل أن يدرك المرء أنه في كل لحظه هناك من يدعو له بظهر الغيب بإخلاص
" اللهم لي أحبة وأخوة يعتقدون أنني أسأت الظن فيهم فأحفظهم وأنعم عليهم وأبعد الهموم عنهم برحمتك يا أرحم الراحمين"




05-13-2012, 12:46 AM
سيف بني العباس
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 32

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

05-13-2012, 01:56 PM
هندة
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 340

يعطيك ألف عافية شكرأ لك

05-15-2012, 02:23 PM
برنيس
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 7,912

تسلم أخي سيف شكرآ لك

05-15-2012, 02:24 PM
برنيس
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 7,912

شكرأ هندة ربنا يسلمك للمنتدى


فمن عفى وأصلح فأجره على الله

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.