العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > العلوم الروحانية > المـدرسة الـروحانية الـكبرى

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

03-27-2012, 06:53 PM
الشيخ همتار
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: المغرب
المشاركات: 13,547
حساب الجمل


الرأي الأول
حساب الجمل عدديا استعمل منذ القديم في اللغات السامية. إذ يقوم على إعطاء كل حرف من الحروف الأبجدية رقما يقابله. والترتيب القديم للحروف (أبجد هوز حطي كلمن سعفص قرشت ثخذ ضظغ) هو الترتيب الذي اشتركت فيه جل اللغات القديمة. والعرب هم الذين غيروا هذا الترتيب إلى (أ.ب.ت.ث) تسهيلا لحفظ أبجديتهم. لكن إذا رجعنا إلى الترتيب القديم نجد التطابق قائما،ذلك أن (أبجد) يقابله
( ألف، بيث، جمل، دالث) في اللغة الفينيقية, وفي اللاتينية واليونانية (ألفا. بيتا. جاما. دلتا), وفي الإسبانية (آه.با.ثا.دا), وهكذا دواليك. فالتطابق موجود رغم تعدد اللغات,ويرجع ذلك إلى أن أصل اللغات واحد, وأن أسبابا كتعايش الشعوب المختلفة أو الهجرات أو غيرها أدت إلى انتقال الهجائية, فعلى سبيل المثال
" تاريخ انتقال الهجائية الفينيقية إلى اليونان فيرجح أنه حدث في النصف الألف من القرن الثامن ق.م لأن أقدم الكتابات اليونانية الموجودة لا تعود إلى ما قبل هذا التاريخ، وأما مكان هذا الانتقال فهناك عدد من النظريات المختلفة حوله ومما لاشك فيه أن الفينيقيين الذين برعوا في خوض البحار وحملوا هذه الهجائية معهم إلى مختلف الأماكن اليونانية التي كانوا يزورونها، وقد تكون قبرص أحد الأمكنة التي تعرف فيها اليونان أول ما تعرفوا إلى الهجائية"
الرأي الثاني:
ابن خلدون في (المقدمة)(دلالة هذه الحروف على الأعداد ليست طبيعية ولا عقلية وإنما هي بالتواضع والاصطلاح الذي يسمونه حساب الجمل)
وقال ابن خلدون في (المقدمة): فأما سر التناسب الذي بين هذه الحروف وأمزجة الطبائع، أو بين الحروف والأعداد، فأمر عسير على الفهم، إذ ليس من قبيل العلوم والقياسات، وإنما مستندهم فيه الذوق والكشف
الرأي الثالث:
إعطاء كل حرف من الحروف الأبجدية رقما يقابله تبعا لترتيبه في سلسلة الفيض أو تبعا لعدد النقط فيه, فعالم الحروف يعتمد ويقوم على عالم النقطة الذي يفيض على هذا العالم والنقطة هي التي خلق الله منها القران والكون وكل شيء وعالم النقطة يمثل عالم الخفاء والظهور.
الرأي الرابع:
الرقم أو العدد عملية لفظية تختص بحساب الأشياء وحصرها ومعرفة مقدار كمياتها وأمكن التعبير عنها «أي الأرقام» برسوم كتابية متعددة اختلفت أشكالها عند مختلف أمم الأرض وحضاراتها، ومرت كتابة الأرقام بسلسلة من التغيرات وأعمال التطوير حتى اتخذت الإشكال والصور التي نشاهدها في الوقت الحاضر ( باختصار الأرقام صورة متطورة عن نظام العد بالجمل الاصطلاحي)



حساب الجمل

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.