بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا





الكشف والعلاجات والاستشارات

الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث

الجوال

00905397600411

اضفنا على الماسنجر على البريد التالي

alasrar1111@yahoo.com

alasrar1111@hotmail.com



مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى
أسرار وتصاريف الآيات والسور الكريمة

{‏ لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ}

قديم 02-07-2012, 06:00 PM
معلومات العضو
مدير عام

إحصائية العضو






 

روزكنزي غير متواجد حالياً

 


المنتدى : مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى
1 (87) {‏ لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ}






قال تعالى:

‏{‏ لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَنْ ظُلِمَ وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا () إِنْ تُبْدُوا خَيْرًا أَوْ تُخْفُوهُ أَوْ تَعْفُوا عَنْ سُوءٍ فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا قَدِيرًا‏ }‏ سورة النساء (148 - 149 )

من تفسير الشيخ السعدي رحمهُ الله

يخبر تعالى أنه لا يحب الجهر بالسوء من القول،



أي‏:‏ يبغض ذلك ويمقته ويعاقب عليه، ويشمل ذلك جميع الأقوال السيئة التي تسوء وتحزن،
كالشتم والقذف والسب ونحو ذلك فإن ذلك كله من المنهي عنه الذي يبغضه الله‏.‏
ويدل مفهومها أنه يحب الحسن من القول كالذكر والكلام الطيب اللين‏.‏



وقوله‏:‏ ‏{‏ إِلَّا مَن ظُلِمَ‏ }‏ أي‏:‏ فإنه يجوز له أن يدعو على من ظلمه ويتشكى منه، ويجهر بالسوء لمن جهر له به،
من غير أن يكذب عليه ولا يزيد على مظلمته، ولا يتعدى بشتمه غير ظالمه،
ومع ذلك فعفوه وعـدم مقابلته أولى،

كما قـال تعالى‏:‏ ‏{‏ فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ‏ }‏


{‏ وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا‏ }
‏ ولما كانت الآية قد اشتملت على الكلام السيئ والحسن والمباح، أخبر تعالى أنه ‏{‏سميع‏}‏ فيسمع أقوالكم،
فاحذروا أن تتكلموا بما يغضب ربكم فيعاقبكم على ذلك‏.‏
وفيه أيضًا ترغيب على القول الحسن‏.‏


‏{‏ عَلِيمٌ‏ }‏ بنياتكم ومصدر أقوالكم‏.‏


ثم قال تعالى‏:‏ ‏{‏ إِنْ تُبْدُوا خَيْرًا أَوْ تُخْفُوهُ‏ }‏ وهذا يشمل كل خير قوليّ وفعليّ، ظاهر وباطن، من واجب ومستحب‏.‏


‏{ ‏أَوْ تَعْفُوا عَن سُوءٍ ‏}‏ أي‏:‏ عمن ساءكم في أبدًانكم وأموالكم

وأعراضكم، فتسمحوا عنه، فإن الجزاء من جنس العمل‏.‏


فمن عفا لله عفا الله عنه، ومن أحسن أحسن الله إليه،

فلهذا قال‏:‏ ‏{ ‏فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا قَدِيرًا‏ }

‏ أي‏:‏ يعفو عن زلات عباده وذنوبهم العظيمة فيسدل عليهم ستره،
ثم يعاملهم بعفوه التام الصادر عن قدرته‏.‏


وفي هذه الآية إرشاد إلى التفقه في معاني أسماء الله وصفاته، وأن الخلق والأمر صادر عنها،


وهي مقتضية له،
ولهذا يعلل الأحكام بالأسماء الحسنى، كما في هذه الآية‏.‏


لما ذكر عمل الخير والعفو عن المسيء رتب على ذلك،
بأن أحالنا على معرفة أسمائه وأن ذلك يغنينا عن ذكر ثوابها الخاص‏.‏

الحقوق محفوظة

{‏ لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ}





المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هُوَ الَّذِي أَنزَلَ مِنَ السَّمَاء مَاء جمانة مملكة الاسلامية العامة 1 10-26-2011 02:13 AM

قديم 02-08-2012, 06:29 AM
معلومات العضو
من أعمدة أسرار

إحصائية العضو






 

ابو شاهين غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : روزكنزي المنتدى : مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى
افتراضي

أحسنتي غاليتنا روز

الحقوق محفوظة







التوقيع


نادي عليا مظهر العجائب تجده عونا لك في النوائب
كل هم وغم سينجلي بولايتك
ياعلي ياعلي ياعلي
قديم 02-08-2012, 06:19 PM
معلومات العضو
عضو مميز

إحصائية العضو






 

نورالامير غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : روزكنزي المنتدى : مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

الحقوق محفوظة







التوقيع

أسعد الأوقات أقضيها هنا ...اللهم اجعلها في رضاك عني

قديم 02-08-2012, 08:32 PM
معلومات العضو
مدير عام

إحصائية العضو






 

روزكنزي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : روزكنزي المنتدى : مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى
افتراضي

شكرآ لك أخي أبو شاهين..لا عدمنا ربنا منك

الحقوق محفوظة







قديم 02-12-2012, 05:41 PM
معلومات العضو
مدير عام

إحصائية العضو






 

روزكنزي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : روزكنزي المنتدى : مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى
افتراضي

شكرآ لك نور الآمير

الحقوق محفوظة







قديم 02-12-2012, 05:41 PM
معلومات العضو
مدير عام

إحصائية العضو






 

روزكنزي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : روزكنزي المنتدى : مملكة السور والآيات والأسماء الحسنى
افتراضي

جزاك الله خيرآ أخي لمعاااان

الحقوق محفوظة









الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:01 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.