بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا





الكشف والعلاجات والاستشارات

الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث

الجوال

00905397600411

اضفنا على الماسنجر على البريد التالي

alasrar1111@yahoo.com

alasrar1111@hotmail.com



مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك مملكة المواضيع العامة
المواضيع التي ليس لها صله بأي منتدى آخر

السعـــــــــــــــــــــــــــــــــاده

قديم 12-16-2011, 10:12 PM
معلومات العضو
المشرف العام

إحصائية العضو






 

جمانة غير متواجد حالياً

 


المنتدى : مملكة المواضيع العامة
203 السعـــــــــــــــــــــــــــــــــاده

السعـــــــــــــــــــــــــــــــــاده



السعـــــــــــــــــــــــــــــــــاده

السعادة .. الهشة .. ؟؟

هل تكون السعادة هشة .. ؟؟


الهشاشة تعنى القابلية للتهشم ..والتكسر ..والتفتت ثم التلاشى فهل السعادة شيئ مادى قابل لذلك ؟؟

أنا اعتقد ذلك ..أعتقد ان هناك سعادة يتلاشى طعمها من الروح ويذوب أثرها من الوجدان ..بل أحيانا ينبت مكانها الاشواك ..!!!

من منا يتذكر قطعة حلوى التهمها فى يوم ما؟؟بينما تجدنا جميعا نتذكر لحظة سعادة حقيقية عشناها فى يوم ما وتتحول تلك الذكرى واحة تلجأ اليهاالنفس المتعبة من هجير الحياة ..!!

قد يفرح الطفل بلعبة ما فى ساعة ما ثم لا يلبث أن يحطمها غير آسف رغم غضب الام ..والاقرباء ورغم جمال اللعبة وغلاء الأسعار …فهل هذا الطفل فرح فرحا حقيقيا بلعبته أم انه فرح لحظى فقط سرعان مازال ؟؟هذه هى السعادة الهشة !!

انظر الى الآخر …تهديه لعبة فيتأملها سعيدا بها …يقبلك ..يش*** ..يحتضنك ..قد يقول لك جملة لا يمكن ان يمحوها الزمن …هذا الطفل سيلعب باللعبة وسيعتنى بها بعد اللعب ..وسيحافظ عليها فلا تكسرها ايدى العابثين من اصحابه سينتهزالفرص ليعلن عن سعادته بها :انظروا ..إنها هدية أمى وابى يوم كذا …تأملوا كم هى رائعة جميلة !!

هذا الطفل سعيد بلعبته سعادة حقيقية …وليست هشة !!

الفتاة قد يعجبها ان تتزين بالمحرمات وتتكسر فى الخطوات ..ويسعدها كثيرا ان يثنى عليها الناس وان تلتهمها نظرات الإعجاب والإنبهار ..أنها تتمايل عجبا بنفسها ولكن هل سعادتها حقيقية ام هشة ؟؟حين ننقب فى داخل كل فتاة نجد ان السعادة الزائلة هى تلك السعادة الملوثة بنظرات جائعة مفترسة إنها السعادة التى تتفتت وينبت مكانها الاشواك …أشواك الاحساس بالذنب ..والخوف من الانزلاق ..!!


إن التفريق بين السعادة الحقيقية والهشة مهارة يجب أن يجيدها الانسان لكى يحيا وهو يرتشف ..كل أنواع السعادة التى تدوم ولا تتفتت وتنبت الأشواك!!

السعادة الهشة …هى السعادة التى لا تمس الروح القابعة هناك فى الوجدان ..وكثيرا ما يبتسم الانسان بل يضحك بملء فيه ولكن كل ذلك يكون مزيفا لا يمس الروح ..فاذا هو رغم ضحكه يحمل روحا قلقة مضطربة ..ثائرة غير هادئة غارقة فى التعاسة ة و الحزن..!!

من أجل هذا يلفت الله تعالى أنظارنا الى نعمة عظيمة يمن بها على عباده المؤمنين ألا وهى ازاحة الحزن عن قلوبهم .ويأتى دائما الحزن مقترنا بالخوف (لا خوف عليهم ولا هم يحزنون )..


تحياتي الخالصة
السعـــــــــــــــــــــــــــــــــاده

الحقوق محفوظة

السعـــــــــــــــــــــــــــــــــاده





قديم 12-17-2011, 02:51 PM
معلومات العضو
المشرف العام

إحصائية العضو






 

جمانة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جمانة المنتدى : مملكة المواضيع العامة
افتراضي

السعـــــــــــــــــــــــــــــــــاده

الحقوق محفوظة







قديم 12-22-2011, 07:56 PM
معلومات العضو
المشرف العام

إحصائية العضو






 

جمانة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جمانة المنتدى : مملكة المواضيع العامة
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحقوق محفوظة







قديم 01-06-2015, 12:45 AM
معلومات العضو
مشرف

إحصائية العضو






 

مرمورة12 غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جمانة المنتدى : مملكة المواضيع العامة
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قصة واقعية ذهب احد الدعاة مع احد معارفه وهو كافر الى بلده فزارا معبد الاله وهو معبد فيه الكثر من الجرذان والذي يريد ان تغفر ذنوبه يتمدد ويضعون فوقه الجبن وكلما نهشت الجرذان من لحمه غفرت ذنوبه فحمد الداعي الله على نعمة الامان وعنداخروجهما من المعبد لاحظ شبكة كبيره تغطي الساحه فقال الكافر هذه الشبكه تحمي الاله من الطيور فقالالداعي انتم تحمون الا هكم ونحن يحمينا الاهنا فبهت الذي كفر

الحقوق محفوظة









الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:36 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.