العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > الاسلاميات العامة > مملكة الرقية الشرعية

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

12-13-2011, 07:42 PM
روزكنزي
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 13,112
الصرع أنواعه أسبابه علاجه






الصرع هو : عبارة عن تشنجات وفقدان للوعي ، وإخراج رغوة من الفم تُسمى ( بالزبد ) وفيه يفقد المريض وعيه وتتشنج يديه وقدميه ، ويميل جسده للزرقة ، ويشخص البصر ، ويقوم المريض بفعل حركات لا إرادية من انتفاض شديد متواصل ويقوم بتحريك فكيه وعينه بصورة مخيفة ، مع تسارع شديد بنبضات القلب والتنفس وارتفاع صوت النفس ، مع خطورة قطع اللسان إن كان قد أخرجه بسبب شدة الصرع خارج أسنانه ، ولا يدري المريض ماذا يحدث حوله :

ماهية الصرع :

الصرع الروحي : وهو عبارة عن احتباس ريح غليظة في الدماغ وهذا لا يعرفه الأطباء ولا يجدون له تشخيص لديهم ولا تنفع فيه عقاقيرهم

الصرع العضوي : وهي زيادة شحنات للمخ ، أو تكوين بؤرة بالمخ تسبب خلل في الكهربا الداخلية لاشارات المخ



الشعور بنوبة الصرع :

إن أغلب حالات الصرع لا يعرف فيها المريض متى تأتيه النوبة فيسقط على الأرض من فوره دون مقدمات ، كما أن في المقابل بعض الحالات يشعر فيها المريض بقرب حدوث نوبة الصرع ولكن لا يمكن أن يسيطر على نفسه


درجات الصرع :

للصرع درجات ومنها :
1- أن يفقد الوعي تماماً ولا يدري ماذا يحدث حوله مع التشجنات المذكورة بعالية
2- أن يسقط المريض أرضاً مع بقاء عينيه مفتوحتين ولا يرمش ولا يدري ماذا يحدث حوله ، دون تشجنات
3- أن يسقط المريض أرضاً مع بقاء عينيه مفتوحتين ولا يرمش ولكن يعي ما يحدث حوله ولا يستطيع الكلام ولا الحركة



أسباب الصرع :

إن أكثر الحالات التي تُسبب الصرع أن المريض يعتدي على الجن دون قصد أو بقصد كإلقاء ماء ساخن في دورات المياه أو في المراحيض دون ذكر اسم الله تعالى

أنواع الصرع :


1- النوع الأول عضوي : وفي هذا النوع يعرف الأطباء السبب والتشخيص ، فيصفون الدواء للمريض فيوافق الصرع فيقف عنه الصرع وهذا علاجه لدى الأطباء

2- النوع الثاني روحي : وهذا النوع لا يعرفه الأطباء ولا يعرفون له تشخيص ولا يوافق الأدوية الطبية بل يزيد المريض عناءً وهذا علاجه بالقرآن الكريم

3- النوع الثالث خلقه : بعض الناس يولد ويكون لديه عيب خلقي في تكوين خلايا الدماغ والمخ ، وهذا يسبب الصرع أيضاً وقد يقف الطب حائر أمام مثل هذه الحالات لأنه لا يوجد لديهم علاج ويشتبه الكثير من الناس بأنه إن لم يكن عضوي فهو روحي – ولكن قد يكون ليس له علاج بسبب نقص خلقي في خلايا الدماغ والمخ


4- النوع الرابع نفسي : وتسمى لدى الاطباء النفسيين ( هلـــــع ) وهو ناتج عن التوترات العصبية وكثرة التفكير ولكن يأخذ البند الثالث من درجات الصرع ولا يأخذ غيرها



علاج الصرع الروحي :

إن الصرع الروحي هو المس بكل حال : وفيه يتعامل الراقي مع الجآن بأن يأمره وينهاه ويوعظه ، فإن لم يستجب الجآن ففي حالة الصرع الكلي الذي يفقد فيه المريض الوعي : يستطيع الراقي ضرب المريض بشرط أن يكون الراقي متمرس في العلاج ويعرف كيف يفرق بين الصرع والروحي والصرع العضوي ،


ولا يمكن مجرد تخمين من الراقي فيضرب المريض فربما يموت المريض إن كان الصرع عضوي لأن المريض يتعب جسدياً من الصرع العضوي وتجده يشعر بمجهود وكأنه قطع مسافات طويلة في الركض السريع ، فربما الضرب في هذه الحالة لا يتحمله الجسم فتنفلت روح المريض ، وعلى الراقي الانتباه لهذه النقطة تماماً




علاج الصرع كالاتي :

القراءة : يُقرأ على المريض آية الكرسي بصوت مسموع أثناء الصرع ويرش على المريض قليلاً من الماء المقروء عليه

العلاج : يُقرأ على المريض سورة البقرة يومياً ، ولا نريد الانقطاع مطلقاً ولو حتى يوم واحد

الدهان : يدهن المريض جسمه كاملاً بزيت الزيتون المقروء عليه سورة البقرة

الشرب : يشرب المريض ماء مقروء عليه سورة البقرة يومياً ولا يشرب من غير هذا الماء

الاستحمام : يكتب المريض سورة الفاتحة ، وآية الكرسي بالزعفران ويغتسل بها يومياُ دون انقطاع






12-14-2011, 04:17 PM
بيسان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 526

غذن ليست كل نوبات الصرع هي مس او جان ؟ الحمد لله على التوضيح

12-15-2011, 02:56 PM
روزكنزي
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 13,112

تقصدين إذن ..نعم ليست كل نوبات الصرع هي بسبب عامل روحي ..فقد تكون نوبات طبية

08-29-2014, 02:37 PM
جمزة سيف
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Sep 2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,616

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


الصرع أنواعه أسبابه علاجه

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.