بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا





الكشف والعلاجات والاستشارات

الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث

الجوال

00905397600411

اضفنا على الماسنجر على البريد التالي

alasrar1111@yahoo.com

alasrar1111@hotmail.com



مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك مملكة الاسلامية العامة
جميع المواضيع والمناقشات الاسلامية

ظلموه الناس فأنطق الله الغلام ليبرئه :

قديم 04-21-2011, 07:14 PM
معلومات العضو
مدير عام

إحصائية العضو






 

التيجاانية التونسية غير متواجد حالياً

 


المنتدى : مملكة الاسلامية العامة
افتراضي ظلموه الناس فأنطق الله الغلام ليبرئه :


قصة جريج الذي كان من أمة عيسى عليه السلام

بسم الله الرحمن الرحيم

كان ذاك الذي يقال له جريج من أمة عيسى من الذين كانوا على دين المسيح ، على شريعته ، من الذين كانوا يصلون صلاة المسيح عيسى ويصومون صيامه على حسب تعاليم المسيح عيسى ، فهذا جريج كان منهم ، من اعتزل الناس للعبادة ، كان تجرد كانت له أم تأتيه من وقت إلى وقت إلى الصومعة التي هو اعتزل فيها لعبادة الله ، كان هو وليا حقيقيا اتبع المسيح عليه السلام اتباعا كاملا ، أدى الواجبات واجتنب المحرمات بعد أن تعلم ما هو الواجب في شريعة عيسى وما هو الحرام في شريعة عيسى وتمسك بالنوافل ، زاد على الفرائض ، تجرد للعبادة ، اعتزل الناس خارج المدينة في مكان مرتفع بنى صومعة من طين ليس بناء فخفخة ، لأن همه الآخرة ، تجرد لعبادة الله ثم الناس أهل البلد صاروا يعتقدون فيه حتى ملك تلك البلاد صار يعتقد فيه ، عنده جريج صار إنسانا مُعْتَقَدا فيه تقيا عابدا من العباد الصالحين ، ثم امرأة فاسدة قالت لبعض الفاسدين الفاسقين أنا أفتنه فذهبت إليه وتعرضت له ، صومعته في مكان مرتفع وهي وقفت بحيث يراها مقابل بابه ، صارت تتعرض له فلم يلتفت إليها ، ما استطاعت أن تفتنه ، ثم هناك كان بالقرب من ذلك المكان رجل راع يرعى ، فواقعها هذا الراعي فحملت منه ثم لما ظهر حملها قالت هذا من جريج ، لما تأكدوا أنها حامل بأن وضعت ذهبوا إليه وبأيديهم الفؤوس ليهدموا له صومعته ، قالوا هذا الذي كنا نحن نعتقد فيه أنه ولي الله بفجر بهذه المرأة ويُحْبِلُها ، أخذوه ووضعوا في عنقه حبلا وجروه وهدموا صومعته بالفؤوس ثم قال لهم أمهلوني حتى أصلي ركعتين ، توضأ ، أمة عيسى كان لهم وضوء وصلاة فيها ركوع وسجود كما نحن ، توضأ وصلى ركعتين ثم قال لهذا الغلام المولود الذي وضعته هذه المرأة البَغِي يا غلام من أبوك فقال أبي الراعي ، الله أنطقه فلما سمعوا هذه التبرئة انكبوا عليه يقبلونه ويتمسحون به وقالوا له نبني لك صومعتك من ذهب ، قال لا أعيدوها كما كانت من طين ، هذا من أمة عيسى ولي من أولياء الله .

الحقوق محفوظة

ظلموه الناس فأنطق الله الغلام ليبرئه :





المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لجلب محبة الناس لك بإذن الله التيجاانية التونسية مملكة الفوائد والمجربات الصحيحة 3 09-30-2017 01:50 PM
كيف تكون معالجا تعلم المعالجة لكل الناس الدكتور أبو الحارث مملكة الأسرار الخاصة للشيخ الدكتور أبو الحارث 00905397600411 17 05-26-2016 05:27 PM
فائدة للوجاهة أما الناس بإذن الله مجربة ونافعة : الشيخ همتار مملكة الفوائد والمجربات الصحيحة 2 09-26-2012 01:31 PM
أحب الناس إلى الله جمانة مملكة الاسلامية العامة 4 06-07-2012 06:13 AM
ارض بما قسم الله لك تكن أغنى الناس ....... ابو شاهين مملكة الاسلامية العامة 2 10-13-2011 03:14 PM



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:22 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.