بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا





الكشف والعلاجات والاستشارات

الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث

الجوال

00905397600411

اضفنا على الماسنجر على البريد التالي

alasrar1111@yahoo.com

alasrar1111@hotmail.com



مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك مملكة البحث العلمي
لأبحاث العلمية وما توصل إليه العلم القديم والحديث

من الإعجاز الغيبي لا تقوم الساعة حتى تكثر الزلازل

قديم 04-11-2011, 10:26 PM
معلومات العضو
مشرف

إحصائية العضو






 

العقيق اليماني غير متواجد حالياً

 


المنتدى : مملكة البحث العلمي
Icon50 من الإعجاز الغيبي لا تقوم الساعة حتى تكثر الزلازل

بسم الله الرحمن الرحيم لا تقوم الساعة حتى تكثر الزلازل

الزلازل والتسونامي والأعاصير والاحتباس الحراري... كلها مظاهر تدل على اقتراب يوم القيامة، فهل نتوب إلى الله ونسارع إلى الخيرات؟!....





قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : (لا تقوم الساعة حتى تكثر الزلازل) [رواه البخاري]. أحبتي في الله! هذا الحديث قيل في القرن السابع الميلادي وصدر من رجل يعيش في صحراء الجزيرة العربية، ولم يكن أحد في ذلك الزمن يعلم شيئاً عن خريطة الزلازل وتوزعها ولكن النبي الكريم ربط قيام الساعة بكثرة الزلازل.

فمن رحمة الله تعالى بنا أنه يعطينا مؤشرات على اقتراب الساعة، والساعة لا تأتي إلا بشكل مفاجئ ومباغت، يقول تعالى: (هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ) [الزخرف: 66]. هذا ينطبق على الملحد الغافل عن الله وآياته، ولكن المؤمن يكون في حالة حذر من الآخرة، يقول تعالى: (أَمْ مَنْ هُوَ قَانِتٌ آَنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الْآَخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ) [الزمر: 9].

والزلازل نراها اليوم بكثرة وهي تقتل آلاف البشر بل أحياناً مئات الآلاف، ولذلك أحببتُ أن أذكركم بعلامة من علامات الساعة نراها بأعيننا، فهل نتوب ونرجع إلى الله تعالى ونسارع في فعل الخيرات ونتزود من الدنيا الفانية كما أمرنا ربنا بقوله: (وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى) [البقرة: 197].

"التسونامي" هي مظهر من مظاهر الزلازل حيث يحدث الزلزال في قاع المحيط فيؤدي إلى موجة مدّ عنيفة تنتقل وتضرب الشواطئ وتدمر البيوت وتقتل الناس. وتأملوا معي مراحل حدوث هذه التسونامي، وأود أن أقول إن العلماء وعلى الرغم من التقدم العلمي المذهل، إلا أنهم عاجزون عن التنبؤ بالتسونامي... مما يدل دلالة قطعية على أن عذاب الله يأتي بغتة، يقول تعالى: (وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَوْلَا أَجَلٌ مُسَمًّى لَجَاءَهُمُ الْعَذَابُ وَلَيَأْتِيَنَّهُمْ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ) [العنكبوت: 53].

لنتأمل مراحل حدوث التسونامي



العملية تبدأ تحت أعماق المحيط حيث لا يمكن لأحد أن يرى ما يحدث، والعملية تبدأ من دون أن نشعر أو نتنبأ بها، بل بكل هدوء وسكينة.



هذه الحركة لقشرة الأرض تحت قاع البحر تؤدي إلى ضغط الأمواج ورفعها للأعلى بشكل انسيابي وهادئ أيضاً، ولا أحد يشعر بما يحدث تحت سطح الماء.



الآن تبدأ الموجات بالحركة خلسة ودون أن يشعر بها أحد، بل هي موجات طبيعية جداً وهادئة وتتقدم نحو الشاطئ باستمرار.



تتقدم الموجة باتجاه الشاطئ لتفاجئ الناس بعد ذلك وهم لا يشعرون بأي شيء.



تبدأ الأمواج الآن بالانحسار والتراجع عن الشاطئ، وهذا أمر عادي أيضاً لا يشعرك بوجود أي خطر، ولكن المفاجأة والمباغتة قادمة!



وأخيراً تأتي الأمواج بغتة وتدمر المنازل والأراضي وتسبب موت المئات أو الآلاف...

إذاً العملية كلها تحدث بغتة، كذلك فإن أي زلزال يحدث بغتة أيضاً، وأي عاصفة مدمرة تحدث بغتة، وحتى ثورات البراكين تحدث بشكل مفاجئ... كل هذا يا أحبتي ألا يدل على صدق كتاب الله تعالى عندما أخبرنا بأن عذاب الله لا يأتي إلا بغتة؟ يقول تعالى مخاطباً الغافلين عن لقائه: (وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ) [الزمر: 55].

ألا يدل ذلك على أن الساعة أيضاً ستأتي بغتة والناس غافلون عنها؟ يقول تعالى: (فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً فَقَدْ جَاءَ أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءَتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ) [محمد: 18]. فهذه الآية تؤكد أن أشراط الساعة وعلاماتها جاءت وبالفعل نراها أمامنا... فهل نتوب إلى الله تعالى ونستجيب لدعوته عز وجل عندما قال: (أَفَلَا يَتُوبُونَ إِلَى اللَّهِ وَيَسْتَغْفِرُونَهُ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ) [المائدة: 74].السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحقوق محفوظة

من الإعجاز الغيبي لا تقوم الساعة حتى تكثر الزلازل





التوقيع

أستغفر الله العظيم الذي لااله الا هو الحي القيوم وأتوب اليه

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سجل حضورك اليومي بقول الشهادة جمانة مملكة الاسلامية العامة 13 12-26-2016 02:30 PM
الزلازل تُسرع من عملية الولادة؟! روزكنزي مملكة القران الكريم 5 07-01-2016 04:45 PM
الثقة بالنفس ..تحرر أم تكبر؟؟ روزكنزي مملكة الباراسيكولوجي وكل ما يتعلق بعالم الروح والعقل الباطن وعوالم الجن والإنس 8 04-23-2015 12:11 AM
لماذا تكثر المعاصى ليلاً وتزداد جمانة مملكة الاسلامية العامة 7 03-05-2015 10:17 AM
ما هي أسباب الزلازل هل هي غضب الله أم هي ابتلاء ؟؟؟ ابو شاهين مملكة الاسلامية العامة 1 10-10-2011 02:51 AM

قديم 01-27-2017, 12:03 AM
معلومات العضو
عضو جديد

إحصائية العضو






 

شروق الحياه غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : العقيق اليماني المنتدى : مملكة البحث العلمي
افتراضي

بارك الله فيك

الحقوق محفوظة







قديم 11-29-2017, 02:52 PM
معلومات العضو
عضو جديد

إحصائية العضو






 

أبوتركي روحاني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : العقيق اليماني المنتدى : مملكة البحث العلمي
افتراضي

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

الحقوق محفوظة







قديم 11-30-2017, 10:02 PM
معلومات العضو
عضو مميز

إحصائية العضو






 

بيسان غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : العقيق اليماني المنتدى : مملكة البحث العلمي
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

الحقوق محفوظة







قديم 12-02-2017, 12:28 AM
معلومات العضو
عضو مميز

إحصائية العضو






 

خاله جوهرة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : العقيق اليماني المنتدى : مملكة البحث العلمي
افتراضي

بارك الله فيكم وجزاكم خيراً

الحقوق محفوظة









الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:48 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.