العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > الاسلاميات العامة > مملكة الاسلامية العامة

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

04-01-2011, 05:11 AM
العقيق اليماني
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 1,149
قصيده مدح فى السيده فاطمه الزهراء عليها السلام


بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين--------------------------------------------------------------------------------


لمّــا رأتهــا الكعبـــة العـصمـاءُ
تفـيــض مـن جبـيـنهـا الأضــواءُ
تسـاءلــت مَـن هــذه الحـسنــاء
فـقيـل بشـــرى هـذه الـزهـــراء
تفـاحــة مـن ســـدرة المنتهـى
تـكـوّنــت مـن السنـــا والبهـــا
ذابت بصلب المصطـفــى فـازدهـى
والتـقـــت الأنــــوار والاشــذاءُ
مـن تـربـة الأرض ومـــاء الجنانْ
تــورّدت فـي وجـهـهـا جنـتـــانْ
لـو كــان إنسان لــه معـنيان
فإنّهـــا الإنـسيـــة الحــــوراءُ
منـابــر الوحــي لأجدادها
خـــلافـــة الأرض لأولادهـــــا
كــل المعـالـي بعــض أمجـادهـا
ومـن علاهــا ترتـقـي العـليــــاءُ
علمنــا تـأريخـنـــا المــؤلــم
إن الفــــداء والهـــدى تــــوأمُ
وانــــه لا سيـــف إلاّ الــــدم
بغـيــره لا تـنجــلـي الظـلـمــاءُ
فبابها المحــروق بــابُ الصـمــودْ
وبـابـهــا فـي الحشـر بـاب الصعودْ
والكوثر الفيــاض يـأبـى الـــورودْ
إلاّ لـمَـن تـقبــلـه الــزهــــراء
تأريـخهــا الثائــر مـا أعظــمـه
ملـحـمــة للـمــرأة المسلمة
خديـجـة فـي مطلـــع الملحــمـة
وفـي الختــام زينــب الـحـــوراء
ملحـمــة للـشعـــر والمـنبـــرِ
غـنّــى بهــا اللحــن مـدى الأعصرِ
وآيـة التـطـهيـــر والكـوثـــرِ
وآيــة الـقـربــى لهـــا أصــداءُ
فارقــت الدنـيـا بعـمـر الــورود
وعطــرهــا بــاق بـقـاء الخلــودْ
والشمس لا يدنو إليهـــا الخمــــود
ونـــورهــا شعــت بـه الأرجــاءُ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

__________________
أستغفر الله العظيم الذي لااله الا هو الحي القيوم وأتوب اليه
04-10-2011, 08:01 PM
العقيق اليماني
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 1,149

بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لمرورك الكريم سيدي وكلنا نعلم ما قاله الحسن البصري :"ما كان في هذه الأمة أعبد من فاطمة، كانت تقوم حتى تتورّم قدماها.

و ابنها الإمام الحسن عليه السلام يحدّثنا قائلاً: "رأيت أمي فاطمة عليها السلام قامت في محرابها ليلة جُمعتها، فلم تزل راكعة ساجدة حتى اتضح عمود الصبح، وسمعتها تدعو للمؤمنين وتسميهم وتكثر الدعاء لهم ولا تدعو لنفسها بشيء، فقلت لها: يا أماه لِمَ لا تدعين لنفسك كما تدعين لغيرك، فقالت:يا بني الجار ثم الدار. فهي العابدة الزاهدة الطاهرة كانت تدعو ربها لتربي الناس علي التوبة والأستغفار وهي المعصومة وقد لاقت من المصائب والأهوال والشدائد الكثير وبابها المحروق بكثرة التهجد والعبادة هو باب الصمود فهي مثل أعلي للصبر والصمود عليها السلام هذا قدر فهمي وسامحني لو قصرت جزاك الله خيرا

04-10-2011, 10:25 PM
مهديائيل
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 770

بارك الله فيك سيدتي
نيتك كانت عكس مفهومها بالقصيدة والاعمال بالنيات والحمدلله
اما قصة الباب المحروق فارسلها لك على الخاص

04-11-2011, 12:10 AM
العقيق اليماني
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 1,149

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين أشكرك ياشيخ علي تواجدك بصفحتي أعزك الله ونور دربك وجزاك خيرا

01-02-2018, 04:52 PM
موفق محمد احمد
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 127

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


قصيده مدح فى السيده فاطمه الزهراء عليها السلام

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.