بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا





الكشف والعلاجات والاستشارات

الاتصال بالشيخ الدكتور أبو الحارث

الجوال

00905397600411

اضفنا على الماسنجر على البريد التالي

alasrar1111@yahoo.com

alasrar1111@hotmail.com



مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك مملكة الدعوات والأقسام والاستخدامات
جميع الأقسام والدعوات الروحانية الصحيحة

ذكر الله وإطمئنان القلوب :

قديم 03-02-2011, 02:10 AM
معلومات العضو
مدير عام

إحصائية العضو







 

ميططرون متواجد حالياً

 


المنتدى : مملكة الدعوات والأقسام والاستخدامات
افتراضي ذكر الله وإطمئنان القلوب :

دعا القرآن الكريم المؤمنين إلى ذكر الله سبحانه وتعالى، خوفاً من عقابه، وذكراً لنعمه وآلائه.. وحقيقة الخوف من الله سبحانه هو خوف الإنسان من أعماله السيئة التي توجب إمساك الرحمة وانقطاع الخير من الله سبحانه..
والواقع أن الإنسان المؤمن المتقي بروحيته الشفافة وعقله النير لا يملك إلا أن يرتجف قلبه ويتحرك ضميره إذا ذٌكِرَ الله، ذكراً يكشف جبروت الله وغضبه وانتقامه... يقول تعالى : (إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم) (الأنفال:2).
ويقول تعالى ايضاً: (الله نزل احسن الحديث كتاباً متشابهاً مثاني تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ذلك هدى الله يهدي به من يشاء) ( الزمر: 23).
وهذا الوجل وتلك القشعريرة إنما تنبع من ذكر يوم القيامة، والأجواء الرهيبة التي تحيط بالمذنبين في ذلك اليوم الحاسم، وموقف الخالق عزوجل وحكمه العادل بين جميع البشر الذين خلقهم على مرِّ السنين...
وأمام هذه الصورة... صورة الوجل والقشعريرة، تقف صورة مقابلة للإنسان الذاكر لله... صورة الإنسان المطمئن القلب... صورة الإنسان الذي لا يفتأ عن شكر الله، وذكر النعم الإلهية... الإنسان الذي لا تغادر شعوره فكرة الاطمئنان إلى رضا الله سبحانه وتعالى... يقول تعالى قل إنَّ الله يضلُّ من يشاء ويهدي إليه من أناب * الذين آمنوا وتطمئنُّ قُلُوبُهُم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئنُّ القلوب* الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مئآبٍ ) (الرعد:27-29).
فالإنسان المؤمن الذي أناب ورجع إلى الله سبحانه بجوارحه وقلبه وشعوره هو الإنسان الذي ينشر ذكر الله عزّوجلّ على قلبه ظلالاً من الرحمة والحب والطمأنينة... فالإيمان بالخالق العظيم لا يفرز إلا السكون والاستقرار في قلب ذلك المؤمن... ألا بذكر الله تطمئنُّ القلوب... نعم إنَّ القلوب المعذّبة في الأرض لا تجد لها بلسماً يشفيها من معاناة الحياة ومشقتها غير ذكر الله، والتلذذ بالاتصال به سبحانه... وقاعدة الاتصال بالله عزَّوجلّ هي القلب ... فإذا كان القلب سليماً، مؤمناً، كان الاتصال بالخالق متواصلاً، متيناً، قوياً... وإذا زاغ القلب عن ذكر الله، لم يبق من القاعدة الإيمانية للإنسان أرضاً يستند عليها، فيزيغ قلب الإنسان من الهدى إلى الضلال.. يقول تعالى: (فلمَّا زاغوا أزاغ َ الله قلوبهم والله لا يهدي القوم الفاسقين ) ( الصف:5).
ويقول تعالى : (فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور) (الحج:46).
إنَّ السكون والطمأنينة التي تغمر قلب الإنسان المؤمن، وهو في حرارة الاتصال بالله تعالى، إنما ترمز إلى أن ذكر الله، إنما هي عملية تتوافق مع الطبيعة الفطرية للإنسان، وأن الذكر الكثير إنما هو عملية رجوع المخلوق الضعيف لخالقه القوي.. وبالنتيجة، فإنَّ ذكر الله سبحانه إنَّما يمنح الإنسان المؤمن شيئاً لو اجتمعت الدنيا كلها بعلمها وقدراتها، لما وفرته لذلك الإنسان.. تلك هي طمأنينة القلب، وسكون النفس، وهدوء الخاطر.. وبين القشعريرة والاطمئنان، وبين الوجل والسكون، يتقلب الإنسان المؤمن بين الرجاء والأمل، بين رحمة الخالق وبين عدالته، بين القشعريرة للذكر الله وذكر العذاب، وبين الطمأنينة لرحمة الله ورأفته..

الحقوق محفوظة

ذكر الله وإطمئنان القلوب :





المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رفع العداوة بين شخصين وتصافي القلوب بإذن الله الدكتور أبو الحارث مملكة الأسرار الخاصة للشيخ الدكتور أبو الحارث 00905397600411 18 03-19-2017 03:05 AM
المحبة وتطويع القلوب بأسم الله الرحمن الدكتور أبو الحارث مملكة الأسرار الخاصة للشيخ الدكتور أبو الحارث 00905397600411 28 03-16-2017 09:41 PM
العمل بأسم الله ياودود للجلب ولتسخير ولتطويع القلوب الدكتور أبو الحارث مملكة الأسرار الخاصة للشيخ الدكتور أبو الحارث 00905397600411 15 12-09-2016 03:23 PM
دكتور القلوب يا ابو الحارث سلام الله عليك لمعان مـنـبر الــكلمة الــصادقــة 5 10-26-2015 05:04 PM
ما أعظم هذه الوصفه الروحية من النبي صلى الله عليه وآله لعلاج أمراض القلوب ابو شاهين مملكة المواضيع العامة 7 07-19-2012 12:37 PM



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:17 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.