العودة   مملكة الشيخ الدكتور أبو الحارث للروحانيات والفلك > الاسلاميات العامة > مملكة الأوراد والأحزاب والأدعية

مواضيع مميزة

المواضيع الجديدة المشاركات الجديدة

09-13-2013, 11:09 AM
النور الأبيض
كبار الأعضاء
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 1,631
حزب الكافية للرفاعى


حزب الكافية للرفاعى


هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ هُوَ اللَّهُ الَّذِي
لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الاسْمَاء الْحُسْنَى يُسَبِّحُ لَهُ
مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالارْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ لاإِلَهَ إِلاهُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلا اللَّهُمَّ أنْتَ رَبي
لاَ إلَهَ إلاَ أنْتَ عَلَيِكَ تَوَكَلتُ وَأنْتَ رَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِمَا شَاءَ اللهُ كَانَ وَمَا لَمْ يَشَأ لَمْ يَكُنِوَلاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إلاَ بِاللهِ العَلىُ العَظيمُ أَعْلَمُ أَنَّ اللّهَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِير
وَأَنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ لاَ رَيْبَ فِيهَا وَأَنَّ اللَّهَ يَبْعَثُ مَن فِي الْقُبُورِ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً. .

اللَّهُمَّ إنِي أعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِ نَفْسِي وَمِنْ شَرِ الشَّيْطَانِ الرَجِيمِ،وَمِنْ شَرِ كُلِّ دَابةٍ أنْتَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا،إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ
فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ،فَاللّهُ خَيْرٌ حَافِظاً وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ سبعا

آمَنتُ باللهِ وَدخلتُ في كَنَفِ اللهِ وتَحّصَنتُ بِكِتَابِ اللهِ وآياتِ اللهِ واستَجَرتُ بِرَسُولِ اللهِ سَيِدْنَا مُّحَمَّدً صَلَّىَ اللهُ عَلِيهِ وَآلهِ وَسَلَمَّ
ابنَ عَبدَ اللهِ اللهُ أكْبَرُ مِمَا أخَافُ وأحْذَرُ أعُوذُ بكلِمَاتِ اللهِ التَّامّاتِ مِن شَرِ مَا خَلَقَ بِسْمِ اللهِ الَّذِي لاَ يَضُرَ مَع اسمِهِ شَيءٍ في الأرْضِ
وَلاَ في السَمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ حَسْبِيَّ اللهُ وَنِعْمَ الوَكْيِ لُوَلاَ حَوُلَ وَلاَ قُوَّةَ إلاَ باللهَ العلىِ العظِيمِ بِسْمِ اللهِ علىَ نَفْسِي وَدِينِي وَأهْلِي
ومَالي وعِيَالِي وَأصحَابي وَعَلى كَلِ شَيءٍ أعطَانِيهِ رَبِّي اللهُ الحَافْظُ الكَافِي

بِسْمِ اللهِ بَابِيَ تَبَارَكَ حِيطَانِيَ يَسْ سَقْفِيَ وَاللَّهُ مِن وَرَائِهِم مُّحِيطٌ بَلْ هُوَ قُرْآنٌ مَّجِيدٌ فِي لَوْحٍ مَّحْفُوظٍ سَتْرُ العَرْشُ مَسْبُولٌ عَلِيَّ وَعَينُ اللهُ
نَاظِرةٌ إليَّ بَحَوْلِ اللهِ لاَ يُقْدَرُ عَليَّ مَا شَاَءَ اللَّهُ لا قُوَّةَ إِلاَ بِاللَّهِ لاَ أخْشَى مِن أحدٍ بألفِ ألْفِ لاَقُوَّةَ إلاَباللهِ أَحَدٌ اللَّهُ الصَّمَدُ
الذى لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ ثلاثا. .

اللَّهُمَّ أحْفَظََنِي فِي لَيلي وَنهَاري وَظَعني وأسفَاريونَومي ويَقَظَتى وحركَاتي وسَكْنَاتي وذِهَابى وإيَابي وحضُوري وغِيَابي
ومِن كُلِ سُوءٍ وبلاَءٍ وَهَمٍ وَغَمٍ وَنَكدٍ وَرَمدٍ وَوَجَعٍ وصّدَاعٍ وألْمٍ وصَمَمٍ وٍآفةٍ وَعَاهةٍ وفتنَةٍ ومصِيبةٍ وعدوٍ وحَاسِدٍ ومَاكِرٍ
وَسَاحِرٍ وطَارقٍ وحَارِقٍ وخَائنٍ وسَارقٍ وحَاكمٍ ظَالمٍ وقاضٍ وَسُلطَانٍواحْرُسنِي ونَجْنِي مِن جَميعِ الشَّيَاطِينَ والجْنِ والإنْسِ
ومِن جَميعِ الخَلقِ والبَشرِوالأنْثى والذَّكَرِ ومِن الحَيةِ والعَقربِ والدَبيبِ والهَوامِ والطَيرِ والوُحْشِيَا بَارئُ الأنامِ يَاحيٌ يَا قَيِومٌ
يَاذّا الجَلاَلِ وَالإكْرامِ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ.

سَلامٌ عَلَى نُوحٍ فِي الْعَالَمِين َوَسَلامٌ عَلىَ الأنْبيَاءِ والمُرْسَلِينَ كهعيص حَمعسق كْفَاَيِةٌ وَحْمَايةٌ وَحِفْظَاً لَنَا وَوُقَايِةٌ ثلاثا
اللَّهُمَّ استَجِب دُعَائِي وَلاَ تُخَيبَ فِيكَ رَجَائي يَاكَريمُ أنْتَ بِحَاليَ عَلْيمُ.

اللَّهُمَّ يَسرْ لِي أمْري وأشْرح لي صَدري وأغْفِر لِي ذَنبي وَأسْتُرعَيِبي وارْحَم شَيِبِي وَطَهِر قَلبي وتَقَبل عَمَلِي وَصَلاَتي
واقْضِ حَاجَاتِى وَبَلْغَنِى أمَاليَ وَقَصديَ وَإرَاداتيوَوِسِع رزقي وَحَسِنْ خُلْقِيوأغْننِي بفَضْلِكَ وسَامِحْنِي بكَرَمِكَ وبَلغنِيَ مُشَاهْدةَ
الكَعْبةَ وَالبَيِتَ الحَرَامَ وَزَمْزَمَ وَالمُقَامَ وَرؤيةَ سَيِدْنَا مُّحَمَّدً عَلِيهِ أفضَلَ الصَلاةَ وَالسَلاموَجُدْ برَحمَتِكَ عَلىَّ وَعَلى شَيِخِىَ
وَوَالدَيَّ وَذُرِيَتى وَأهْلِي وأقاربي والمُسْلمِينَ وأدْخلْنِى جَنْةَ النَعِيم.

يَارَبِّ أنْتَ الكَرِيمُ وَفِيكَ أحْسَنتُ ظَنِي فلا تخيب رجائى و عَافِنِي وَأعْفُ عَنِي ثلاثا

يَاغَفُورٌ يَارَحِيمٌ برَحْمَتِكَ يَاأرْحَمُ الرَاحِمِينَ وَلاَ حَوُلَ وَلاَ قُوَّةَ إلاَ بِاللهِ العَليُ العَظِيمُ


حزب الكافية للرفاعى

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


DMCA.com Protection Status

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.